بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار جنوب غربي سوريا

مسلحو المعارضة مصدر الصورة AFP
Image caption ماكماستر يقول إن الاتفاق خطوة في طريق الوصول إلى سلام دائم في سوريا

سرى وقف إطلاق النار الذي توسطت فيه الولايات المتحدة وروسيا والأردن جنوب غربي سوريا.

وتقول التقارير الواردة من المنطقة إنه يبدو أن الهدنة صامدة حتى الآن.

ويقول مراقبون محليون إن المنطقة لم تشهد غارات جوية أو اشتباكات.

وشارك الأمريكيون والروس والأردنيون في التوسط في التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين الحكومة السورية والمعارضة المسلحة.

ويستهدف اتفاق وقف إطلاق النار وقف القتال في منطقة حساسة من الأراضي السورية المجاورة للحدود مع إسرائيل والأردن.

ورحب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بوقف إطلاق النار لكنه حذر من التدخل الإيراني.

وقال نتنياهو "ترحب إسرائيل بوقف حقيقي لوقف إطلاق النار. لكن وقف إطلاق النار لا يجب أن يفتح الباب لإيران لترسيخ أقدامها في سوريا أو للمجموعات القتالية التي تدور في فلكها في سوريا بصفة عامة وفي جنوب سوريا على وجه الخصوص".

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي أنه تحدث الأسبوع الماضي بشكل مفصل مع وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

وقال "الاثنان يتفهمان موقف إسرائيل وسيأخذان مطالبنا في الاعتبار".

وأضاف نتنياهو "سنستمر في مراقبة الأحداث عند حدودنا مع التشبت التام بخطوطنا الحمراء: منع حزب الله من الحصول على أسلحة عبر الحدود السورية مع التشديد على الأسلحة الدقيقة".

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي " وهذا يعني منع حزب الله أو القوات الإيرانية من إقامة حضور بري على طول حدودنا ومنع القوات الإيرانية من إقامة حضور عسكري في سوريا ككل".

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي اتش.ار ماكماستر إن هذه الهدنة أولوية للولايات المتحدة وخطوة مهمة من أجل سلام دائم.

وأوضح ماكماستر في بيان أنه "في منتصف نهار الأحد بالتوقيت المحلي في سوريا، يدخل اتفاق وقف التصعيد جنوب غربي سوريا حيز التنفيذ".

وبحسب السلطات الأردنية، فإن الهدنة تشمل مناطق وافقت عليها القوات الحكومية السورية ومجموعات المعارضة.

وأعلن عن الاتفاق بعد لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال مشاركتهما في قمة مجموعة العشرين.

وقال ماكماستر إن "إنشاء هذه المناطق له أولوية للولايات المتحدة، ونحن تشجعنا بعد إحراز تقدم ملموس للوصول إلى هذا الاتفاق".

وأكد على أن بلاده "ملتزمة بمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية والمساعدة على إنهاء الصراع الدائر في سوريا وتخفيف معاناة السوريين وتمكينهم من العودة إلى ديارهم".

وكان بوتين قد صرح بأن اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب سوريا جاء "نتيجة تغير في موقف أمريكا تجاه الوضع في سوريا بعد أن أصبح أكثر واقعية".

وتدعم روسيا والولايات المتحدة أطرافا مختلفة في الصراع الدائر في سوريا منذ عام 2011.

المزيد حول هذه القصة