غاب الأصل فكرموا صورة #بوتفليقة..جدل ساخن في الجزائر

قضايا مختلفة جاءت في مقدمة المواضيع التي شدت اهتمام المغردين العرب، أبرزها الانتخابات العراقية، تكريم صورة لبوتفليقة تثير الجدل، وعودة السياسي الكويت مسلم البراك إلى بلاده.

تكريم صورة لبوتفليقة يثير جدلا في الجزائر

لايزال هاشتاغ #بوتفليقة يعتلي قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولا في الجزائر لليوم الثاني على التوالي.

مصدر الصورة Getty Images

فقد حازت الطريقة التي "كرم" بها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة خلال لقاء وزير الداخلية برؤساء البلديات في المركز الدولي للمؤتمرات، على اهتمام المغردين الجزائريين.

وكان أحد المشاركين في اللقاء، أزاح ستارا عن صورة كبيرة للرئيس بوتفليقة ليبدأ كل الحاضرين في القاعة بالتصفيق، يفتح بابا من التساؤلات على مواقع التواصل.

وصبت معظم التعليقات في انتقاد الموقف الذي وصفه مغردون بالمهين واعتبروه مشهدا يلخص الواقع المؤلم في البلاد.

واستنكر مغردون فكرة أن تنوب صورة الرئيس الذي غاب عن الإعلام في السنوات الأخيرة، وفق قولهم.

على نقيض من ذلك، انتقد آخرون الضجة التي أثيرت حول الموضوع ووصفوا ما حدث بالعفوي.

ماذا يقصد العراقيون بـ #احذروا_تدوير_النفايات؟

تهيمن الاستعدادات للانتخابات البرلمانية العراقية المزمع عقدها في مايو/آيار المقبل على حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد.

مصدر الصورة Getty Images

ويأتي هذا بالتزامن مع انعقاد جلسة برلمانية لتحديد موعد الانتخابات النيابية وسط خلافات بين الكتل السياسية.

وناقش الناشطون عبر هاشتاغات #الانتخابات_العراقية، #فسادكم_اهلكنا،#احذروا_تدوير_النفايات، أهم إشكالات الانتخابات وعبروا عن آمالهم وتطلعاتهم في أن تتكاتف الجهود وتتكامل الرؤى لرقي بمستقبل العراق السياسي والاقتصادي.

وتنوعت آراء المتفاعلين مع الانتخابات، بين الترحيب والانتقاد والسخرية ، فمن من المغردين من عبر عن تفاؤله ورأوا في الانتخابات فرصة للإنقاذ مما وصفوه بالإملاءات الخارجية ، ومنهم من وصف الانتخابات بالشكلية، ودعا إلى مقاطعتها.

كما شبه المتفاعلون مع هاشتاغ #احذروا_تدوير_النفايات، الانتخابات بعملية تدوير النفايات، وتابعوا بأن الساسة يعيدون نفس الأخطاء ويقدمون مصالحهم على مصالح الشعب.

وعاب المغردون على "صمت مثقفي العراق " إزاء ما يحدث في بلادهم من تفش للفساد، وانتشار الطائفية، حسب قولهم.

#مسلم_البراك

تفاعل ناشطون كويتيون عبر هاشتاغ #مسلم_البراك ‫مع خبر عودة النائب السابق مسلم البراك إلى بلاده، تنفيذا للحكم الصادر بحبسه في قضية اقتحام مجلس الأمة.

مصدر الصورة Getty Images

ووفقا لمواقع الكترونية كويتية، ألقت السلطات الأمنية القبض على النائب السابق مسلم البراك لدى عودته إلى الكويت قادماً من السعودية.

وكان البراك نشر بيانا على صفحته على تويتر أعلن فيه عن عودته للكويت لتسليم نفسه.

وتراوحت تعليقات المغردين بين تضامن و انتقاد وتحذير بعد عودة ابراك، ففي الوقت الذي أعرب فيه مغردون عن تعاطفهم مع البراك ودعوا إلى للإفراج عنه، طالب آخرون بإنزال أشد العقوبة عليه، بينما حذر البعض مما وصفوه بتراجع حرية التعبير في الكويت.

وسبق أن سجن البراك خمس سنوات بتهمة الإساءة لأمير الكويت، وأفرج عنه في أبريل/نيسان 2017.