سفينة شحن تشق القطب الشمالي من الشرق إلى الغرب

ناقلات بحرية عبر المتجمد الشمالي مصدر الصورة Getty Images

أبحرت سفينة دنماركية من مدينة فلادفوستوك الروسية القريبة من الحدود مع الصين هذا الأسبوع لتكون أول سفينة شحن تعبر القطب المتجمد الشمالي عبر الممر البحري الروسي التجريبي.

ومن المتوقع أن تصل السفينة التي تحمل اسم "فينتا مارسك"، التابعة لشركة النقل البحري مارسك وتحمل 3600 حاوية، إلى سانت بطرسبيرغ مع حلول نهاية شهر أيلول/ سبتمبر. ويتوقع القائمون على الرحلة أن تستغرق فترة زمنية تقل بحوالي 14 يوماً عبر الخط الجنوبي المار بقناة السويس.

وستجمع شركة مارسك بيانات حول الطريق البحري الشمالي لمعرفة ما اذا كان ذوبان الجليد في البحر المتجمد الشمالي سيساهم في توفير خط نقل بحري منخفض التكلفة.

6 معلومات هامة عن مضيق باب المندب

وتقول الشركة: "الممر التجريبي سيساعدنا في اكتشاف الجدوى العملية لشحن حاويات عبر طريق القطب الشمالي ولجمع البيانات".

ستحمل "فينتا مارسك"، المصممة لتكون سفينة شحن كاسحة للجليد، الأسماك المجمدة وغيرها من الأطعمة المُبرّدة، إضافة إلى حمولات أخرى.

ويمتد الخط التجريبي من مضيق بيرنغ الواقع بين روسيا وآلاسكا في الشرق إلى النرويج في الغرب.

مصدر الصورة Getty Images

لكن مارسك تضيف قائلة: "لا نعتبر الخط البحري الشمالي بديلاً تجارياً لشبكتنا الحالية التي نقررها اعتماداً على طلب الزبائن والنمط التجاري الشائع ومراكز الكثافة السكانية".

كاسحة جليد نووية

يتطلب إبحار أي سفينة عبر هذا الطريق حالياً مرافقة كاسحة جليد نووية باهظة الثمن لها.

لكن الاحتباس الحراري الذي تسبب بارتفاع الحرارة في منطقة مسار الرحلة خلال فصل الصيف إلى 30 درجة مئوية سيسهم في تحسين فرص استخدام هذا الخط. .

وأفاد تقرير صدر عام 2016 عن مدرسة كوبنهاغن للأعمال أن الشحن عبر خط البحر الشمالي سيصبح أقل كلفة حوالي عام 2040 إذا استمر الغطاء الجليدي بالتلاشي بنفس النسبة الحالية.

ما جدية تهديدات إيران بإغلاق مضيق هرمز؟

وأصبحت سفينة "ذا كريستوفر دو مارجيري"، وهي ناقلة للغاز الطبيعي المُسال بطول 984 قدماً والتي بنيت خصيصاً لأجل قطع هذه الرحلة، أول ناقلة تبحر عبر هذا الطريق دون مرافقة. لكن شركة الغاز الروسية نوفاتيك استخدمت قبل ذلك ناقلات خاصة لقطع الطريق هذا العام.

كما أن الصين تستخدم طريق القطب الشمالي كجزء من مبادراتها التي أطلقتها تحت اسم "حزام واحد، طريق واحد" لبناء طرق تجارية تربط آسيا بأوروبا.

وقد أرسلت شركة كوسكو الصينية الحكومية للشحن سفينة نقل متعددة الاستخدامات "ليان هوا سونغ" إلى الموانئ الروسية الخريف الماضي لأول مرة عبر هذا الطريق لإيصال معدات لأجل بناء نفق ومعمل اسمدة.

المزيد حول هذه القصة