هاري بوتر تتصدر ترشيحات جوائز "واتس أون ستايدج" المسرحية

مصدر الصورة Charlie Gray
Image caption جايمي باركر (يسار) وبوبي ميلر (يمين) من بين أفراد فريق المسرحية الخمسة المرشحين لجوائز

حصلت مسرحية هاري بوتر على 11 ترشيحا لجوائز "واتس أون ستايدج" للعام القادم، لتتفوق بذلك على أي عمل مسرحي آخر.

والمسرحية، التي اسم "هاري بوتر والطفل الملعون"، مرشحة لجائزة أفضل مسرحية، بالإضافة إلى أن خمسة من الممثلين اجتازوا تصفيات الترشح لجوائز.

ومن بين الممثلين الآخرين المرشحين للجوائز كل من غلين كلوز، ورالف فينيس، وبيلي بايبر، وشيريدان سميث.

ومن المقرر أن يُقام الحفل السنوي لتوزيع الجوائز يوم 19 فبراير/ شباط. ويصوت الجمهور لاختيار من يحصلون على الجوائز.

وقصة المسرحية مأخوذة عن رواية "هاري بوتر والطفل الملعون"، من تأليف جي كي رولينغ. وقد حققت المسرحية نجاحا كبيرا منذ بدء عرضها في يونيو/حزيران الماضي.

وحصلت المسرحية الشهر الماضي على جائزة أفضل مسرحية في حفل جوائز "لندن إيفيننغ ستاندرد" المسرحية.

ومن بين الترشيحات الأخرى التي تلقتها المسرحية، جائزة أفضل إخراج للمخرج جون تيفاني، وكذلك تصميم الملابس، والديكور، والإضاءة والفيديو.

مصدر الصورة Johan Persson
Image caption بيلي بايبر مرشحة لجائزة أفضل ممثلة عن دورها في مسرحية "ييرما"

وفي فئة الأعمال الغنائية، تتصدر مسرحيتا "يوم الجرذ" و"نصف نصف شلن" بسبعة ترشيحات لكل منهما.

كذلك من بين المرشحين لجائزة أفضل ممثل ثلاثة من الحاصلين على لقب "سير"، وهم كيث براناغ عن دوره في مسرحية "الممثل"، وديريك جاكوبي عن دوره في "روميو وجولييت"، وإيان ماكلين عن دوره في "المنطقة الحدودية".

أما في فئة أفضل ممثلة، فمن بين المرشحات نجمة هوليوود غلين كلوز عن دورها في "ساحة الغروب"، وشيريدان سميث عن دورها في "فتاة مرحة".

أما رالف فينيس فهو مرشح عن دوره في "ريتشارد الثالث"،في حين رُشحت بيلي بايبرعن دورها في "ييرما".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة