الكويت تعلق عرض فيلم "الجميلة والوحش"

إيما واتسون في فيلم الجميلة والوحش مصدر الصورة Disney
Image caption تجسد إيما واتسون شخصية الجميلة في الفيلم

سحبت الكويت فيلم "الجميلة والوحش" من دور العرض السينمائية، وسط مخاوف من محتوى الفيلم.

وكان الفيلم قد أثار جدلا على خلفية توظيف شخصية مثلية جنسيا ضمن أحداثه، وهي شخصية لوفو، صديق غاستون، أحد الشخصيات الرئيسية في الفيلم.

ويسعى لوفو إلى أن يجعل غاستون متفهما لمشاعره، التي تتراوح بين الرغبة الجنسية والإعجاب، في حبكة فرعية تخللت أحداث الفيلم.

وقال عضو في مجلس إدارة شركة السينما الوطنية، التي تدير دور العرض السينمائية في الكويت، إن نسخة مراجعة قد تُعرض في وقت لاحق هذا الأسبوع.

ولم تدل شركة ديزني، الشركة المنتجة للفيلم، حتى الآن بتعليق.

وتصدر فيلم "الجميلة والوحش"، بطولة إيما واتسون التي تجسد دور الجميلة ودان ستيفنس الذي يجسد دور الوحش، شباك التذاكر بإيرادات بلغت 350 مليون دولار، وذلك في الأسبوع الأول من طرحه بدور العرض السينمائي على مستوى العالم، ما يشير إلى اهتمام بالغ بالفيلم من قِبل جمهور السينما العالمية.

وكانت الكويت قد بدأت عرض الفيلم يوم الخميس الماضي، مع وضع تحذير "غير مناسب لأقل من 13 عاما".

مصدر الصورة Disney
Image caption جوش غاد يجسد شخصية لو فو (يسار) ولوك إيفانز يجسد شخصية غاستون في فيلم الجميلة والوحش

واتصلت شركة السينما الوطنية، التي تدير 11 من مجموع 13 دار عرض سينمائية في الكويت، يوم الإثنين بجمهور اشترى مقدما تذاكر لمشاهدة الفيلم، وأبلغتهم بأن العرض قد أُلغي.

وبررت الشركة قرارها بوجود "صعوبات غير متوقعة"، ووعدت بإعادة قيمة التذاكر كاملة.

وقال دعيج الخليفة الصباح، عضو مجلس إدارة الشركة، لوكالة أسوشيتد برس: "طلبت إدارة الرقابة التابعة لوزاة الإعلام وقف عرض الفيلم ومراجعة محتواه لوجود ما يعتبر محتوى غير لائق".

وكان "مشهد مثلي تماما" ضمن أحداث الفيلم قد أدى في وقت سابق إلى تدخل الرقابة في ماليزيا، غير أن ديزني سحبت عرض الفيلم هناك.

كما ألغت دار عرض لسينما السيارات في ولاية ألاباما الأمريكية عرض الفيلم.

المزيد حول هذه القصة