قراصنة يبثون حلقات مسلسل تلفزيوني مسروق بعد فشل حصولهم على فدية

المسلسل التلفزيوني "البرتقالي هو الأسود الجديد" مصدر الصورة Getty Images
Image caption كان من المتوقع بث الحلقات الجديدة رسميا اعتبارا من 9 يونيو/حزيران المقبل

تمكن قراصنة من سرقة 10 حلقات جديدة من المسلسل التلفزيوني "البرتقالي هو الأسود الجديد" الذي تنتجه شركة "نيتفيكس" الأمريكية ونشرها على مواقع الإنترنت بعد رفض الشركة دفع فدية طالب بها القراصنة مقابل عدم البث.

وكان من المتوقع بث الحلقات الجديدة رسميا اعتبارا من 9 يونيو/حزيران المقبل.

وقال القراصنة إنهم استطاعوا سرقة مسلسلات من قنوات أخرى من بينها "إيه بي سي" و "فوكس" و "ناشيونال جيوغرافيك".

تأثير كبير

وقالت شركة "نيتفليكس" لصحيفة "انترتينمينت ويكلي" إنها كانت "مدركة للموقف" وأضافت أن "شركة توزيع يتعامل معها عدد من الاستوديوهات التلفزيونية تعرضت لاختراق أمني وجرى إبلاغ السلطات القانونية المعنية".

وتشير أنباء إلى أن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي "إف بي آي" يحقق في السرقة التي يعتقد أنها حدثت في أواخر عام 2016.

واستخدم السارق اسما مستعارا، "ذا دارك أوفرلود"، وكان يخترق على نطاق واسع المستشفيات ومؤسسات الرعاية الصحية.

وكتب القرصان المخترق رسالة بتاريخ 29 أبريل على موقع "بيستبين" هاجم فيها شركة نيتفليكس لرفضها دفع الفدية.

وليس من المعلوم حتى الآن قيمة الفدية التي طالب بها السارق مقابل عدم بث الحلقات.

وقال موقع "داتا بريتش" المعني بأخبار الحماية الأمنية لأجهزة الكمبيوتر إنه توافر لديه بالدليل ما يشير إلى أن السارق حصل أيضا على 39 برنامجا وفيلما آخر.

وقال بريت داناهير، الأستاذ في جامعة تشابمان الأمريكية، لصحيفة "واشنطن بوست" إن تأثير حادث السرقة قد يشجع قراصنة آخرين ومجموعات تحرص على جمع المال.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة