تعليق محاكمة الممثل الأمريكي بيل كوسبي بتهمة الاعتداء الجنسي

مصدر الصورة Reuters
Image caption الممثل بيل كوسبي مبتسما لحظة وصوله الى المحكمة

علق قاض في محكمة أمريكية النظر في قضية الاعتداء الجنسي الموجهة ضد الممثل بيل كوسبي، بعد أن فشل المحلفون للمرة الثانية في التوصل إلى قرار بشأنها.

ولم تتمكن هيئة المحلفين، المؤلفة من خمس نساء وسبعة رجال، من الإجماع على قرار، بعد أكثر من 50 ساعة من المناقشات المستفيضة.

ويتهم الممثل كوسبي، 79 عاما، بإعطاء مخدرات لأندريا كونستاند والاعتداء عليها جنسيا في عام 2004. بينما يقول محاموه إن ممارسة الجنس بينهما تمت بالتراضي.

وقد يواجه الممثل الكوميدي الأمريكي إجراءات قضائية جديدة.

وقد خرج كوسبي من قاعة المحكمة حرا من دون إدانة، بيد أن ممثل الادعاء العام قال إنهم سيحركون قضية جديدة عليه.

وقد يواجه كوسبي عقوبة السجن لنحو عقد من السنوات إذا ثبتت إدانته في التهم الثلاث الموجهة إليه بارتكاب اعتداء فاحش.

وتقول عشرات النساء إنه اعتدى عليهن أيضا، ولكن قوانين سقوط مثل هذه الادعاءات بالتقادم لا تسمح الا بمحاكمته في قضية مزاعم الاعتداء على كونستاند.

وعند إعلان الحكم، ذكرّ قاضي المحكمة في بنسلفانيا كوسبي بأنه سيظل متهما مطلق السراح ولكن على ذمة القضية، على الرغم من إبطال المحاكمة ضده.

مصدر الصورة Aleem Maqbool
Image caption يقول مراسل بي بي سي، عليم مقبول، إن كوسبي لم يدل بأي تعليق عند مغادرته قاعة المحكمة

ويقول مراسل بي بي سي، عليم مقبول، من داخل قاعة المحكمة، إن كوسبي لم يظهر أي تعبير لحظة إعلان القاضي الحكم في قضيته.

وامتدح أحد محامي كوسبي قرار المحكمة قائلا "إن القاضي مصيب : العدالة فعلية"

وأضاف "جئنا إلى هنا ساعين للحصول على تبرئة، لكن أغنية فريق رولينغ ستون تقول 'لا تحصل دائما على ما تريد' وأحيانا تحصل على ما تحتاج".

وقال ممثل الإدعاء العام في المحكمة للصحفيين إن الإدعاء سيسعى لإعادة المحاكمة.

مصدر الصورة Reuters
Image caption تهم أندريا كونستاند (في وسط الصورة) الممثل كوسبي، 79 عاما، بإعطاءها مخدرات والاعتداء عليها جنسيا في عام 2004

وأضاف "سنراجع ونعيد تقييم القضية. وسنلقي نظرة صارمة على كل شيء تتضمنه ومن ثم نعيد تقديمها، وكما قلت في المحكمة، خطتنا تحريك تلك القضية قدما في أسرع وقت ممكن".

وقالت المحامية غلوريا ألريد، التي تترافع عن عدد من الأشخاص ممن تقدموا بشكاوى ضد كوسبي، إنها تأمل أن يعيد الإدعاء العام طرح القضية من جديد.

وأضافت "لا نستطيع أن نقلل من تقدير مدى سلطة المشاهير التي تعمي عن رؤية الحقيقة، لكن العدالة ستتحقق".

وقد طلب القاضي من هيئة المحلفين مواصلة العمل خلال عطلة نهاية الأسبوع للتوصل إلى قرار في القضية، بعد أن تكشف أنهم انتهوا إلى طريق مسدود في مناقشاتهم للقضية يوم الخميس.

بيد أن الهيئة عادت السبت لتبلغ القاضي أنهم ما زالوا في طريق مسدود ولم يتوصلوا لأي إجماع بشأن التهم الثلاث.

وقد حضر إلى قاعة المحكمة الأسبوع الماضي لسماع الحكم العديد من النسوة اللواتي يتهمن كوسبي بتخديرهن والاعتداء عليهن خلال نحو 40 عاما من حياته.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة