السجن مدى الحياة لمراهق خطط لمهاجمة حفل لإلتون جون في لندن

هارون سيد مصدر الصورة AFP
Image caption استخدم هارون الانترنت بحثا عن أشخاص يحملون أفكارا مماثلة له

قضت محكمة في العاصمة البريطانية لندن بالسجن مدى الحياة على مراهق خطط لتفجير نفسه أثناء حفل للفنان إلتون جون بالمدينة في ذكرى هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001.

وقال المراهق، هارون سيد (19 عاما)، لشخص عبر وسيلة للتواصل الاجتماعي إنه يريد الحصول على مدفع رشاش و سترة ناسفة.

وكان ذلك الشخص عميلا للأجهزة الأمنية البريطانية يتظاهر بأنه متطرف.

وأقر سيد، وهو من غرب لندن، بالذنب في التخطيط لهجوم إرهابي بين أبريل/ نيسان وسبتمبر/ أيلول 2016.

واعترف سيد بالبحث عن أهداف محتملة على شبكة الإنترنت، بما في ذلك حفل إلتون جون في متنزه "هايد بارك" وشارع أكسفورد المزدحم بالمتسوقين.

وحكم القاضي بسجنه لمدة 16 عاما ونصف على الأقل.

وقال ديب والش نائب رئيس قسم مكافحة الإرهاب بالشرطة البريطانية "من الواضح أن هارون سيد خطر على الناس، إذ كان مستعدا لتنفيذ هجمات عشوائية ضد أبرياء".

واستخدم سيد الإنترنت في محاولة للحصول على أسلحة لاستخدامها في هجوم محتمل، واستخدم وسائل التواصل الاجتماعي للاتصال بالأشخاص الذين يعتقد أنهم مثله من مؤيدي تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي إحدى رسائله كتب: "بعد إلحاق بعض الضرر بالمدفع الرشاش تكون الشهادة. هذا ما أخطط للقيام به".

وكان سيد قد طلب الحصول على قروض بلغ مجموعها 8 آلاف جنيه استرليني (نحو 10362 دولارا)، وقال إنه يريد المال لشراء دراجة نارية، وتمويل حفل زفاف، وتجديد منزل. لكن الادعاء العام زعم أنه أراد المال لتمويل الهجوم. وقد رُفضت طلبات القروض التي تقدم بها.

وشهدت بريطانيا زيادة فى هجمات المتشددين خلال العام الجاري، شملت تفجيرا فى مايو/ أيار الماضى استهدف حفلا موسيقيا لمغنية البوب الأمريكية أريانا غراندي بمدينة مانشستر، وأسفر عن مقتل 22 شخصا.

المزيد حول هذه القصة