نجم سلسلة هاري بوتر دانيال رادكليف "يهرع لمساعدة ضحية سرقة"

دانيال رادكليف
Image caption مثل دانيال رادكليف في ثمانية أفلام من سلسلة هاري بوتر

هرع نجم سلسلة أفلام هاري بوتر، الممثل دانيال رادكليف لمساعدة أحد السياح إثر تعرضه لهجوم لصين في العاصمة البريطانية لندن، بحسب شهود عيان.

وكان رادكليف واحدا من عدد من الأشخاص الذين سارعوا لمساعدة رجل كان يعاني من جرح في وجهه خلال الحادث، بحسب الشرطة.

وقد هاجم رجلان على دراجة نارية الرجل البالغ من العمر 50 عاما، وتمكنا من سرقة حقيبته والهرب بها.

وقال شاهد العيان، ديفيد فيدسيت، إن رادكليف واسى الضحية بعد الحادث وعرّف نفسه له مقدما استعداده للمساعدة.

وأضاف فيدسيت لصحيفة ايفننغ ستاندرد "لقد كانت لحظة سريالية نوعا ما... قلت له أنت دانيال رادكليف فأجابني نعم أنا هو".

وقال فيدسيت، وهو تحرّ سابق في شرطة العاصمة البريطانية ويكتب حاليا روايات بوليسية، إنه شاهد راكبي الدراجة يتصرفان بطريقة مثيرة للشبهات قبل أن يقوما بهجومهما.

وأضاف متحدثا للصحيفة نفسها "أدركت أنهما يستعدان لفعل شيء ما".

وأكمل "ثم ترجل أحدهما من الدراجة على الرصيف وهاجم الرجل الذي كان يحمل حقيبة تبدو غالية من ماركة لويس فويتون".

وأوضح "أنهما جرحا وجهه بسكين وطرحاه أرضا في كنغ رود ( شارع في حي تشيلسي)".

وقال فيدسيت، الذي كان داخل سيارته وقت وقوع الحادث، إنه حاول اللحاق بالمهاجمين اللذين فرا على دراجتهما النارية، قبل أن يعود إلى مكان الحادث حيث التقى برادكليف.

مصدر الصورة Warner Bros / Ronald Grant Archive
Image caption حققت سلسلة أفلام هاري بوتر نجاحا جماهيريا كبيرا

يأتي هذا الحادث الذي وقع مساء الجمعة في أعقاب سلسلة من حوادث السرقة والهجوم بالحمض في لندن، شارك في بعضها مشتبه بهم كانوا يستقلون دراجات نارية.

واكدت متحدثة باسم رادكليف، البالغ من العمر 27 عاما، حضوره أثناء الحادثة، لكنها لم تذكر أي تفاصيل أخرى.

وفي حادث سابق هذا العام، أُفيد أن الممثل توم هاردي ساعد في القبض على رجل زُعم أنه سرق دراجة نارية في ريتشموند جنوبي غرب لندن.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة