جاستين بيبر ممنوع من الغناء في الصين بسبب "سوء التصرف"

جاستين بيبر مصدر الصورة Getty Images

حظرت السلطات الصينية نجم البوب الكندي، جاستين بيبر، من الغناء على أراضيها.

وقالت وزارة الثقافة الصينية، في بيان، إنه من غير اللائق السماح بدخول مطربين ممن تورطوا في "تصرفات سيئة".

وأَضافت أن "جاستين بيبر مغن موهوب، لكنه أيضا مغن أجنبي مثير للجدل."

وجاء بيان الوزارة ردا على سؤال ورد من أحد مستخدمي موقع مكتب الوزارة في بكين في وقت سابق.

وتابع البيان: "نأمل أن يتحلى جاستين بيبر بالنضوج، ويتمكن من تحسين كلماته وتصرفاته، ويصبح حقا مغنيا محبوبا لدى الجماهير."

مصدر الصورة Getty Images
Image caption صورة بيبر في ضريح ياسوكوني أثارت غضبا شديدا

وهذه ليست المرة الأولى التي يثير فيها صاحب أغنية "سوري" الشهيرة جدلا في آسيا.

وفي عام 2014، أثار بيبر موجة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي بعدما نشر صورة له أثناء زيارة ضريح ياسوكوني المثير للجدل في اليابان.

ويخلد الضريح ذكرى المحاربين القدامى ويحتفي بمجرمي حرب مدانين، لكن في الصين وكوريا الجنوبية ينظر إلى الضريح باعتباره رمزا لعدم ندم اليابان على ماضي إمبراطوريتها.

وعلى الرغم من إزالة بيبر الصورة وتقديم اعتذاره، أعرب الصينيون عن غضبهم الشديد.

وسيقدم جاستين بيبر عروضا فنيا في آسيا في إطار جولته في شهر سبتمبر/ أيلول تشمل اليابان وهونغ كونغ والفلبين وسنغافورة وإندونيسيا.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة