شركة تايوانية تشكو دمية آنابيل الشريرة

دمية أنابيل الشريرة مصدر الصورة WBTW.FANCLUB/TAIWAN
Image caption وفقا لصحيفة "تايوان نيوز"، "بدأ الفريق القانوني للشركة الأمريكية العمل على حل القضية"

قدّمت شركة تايوانية لتشغيل القطارات شكوى إلى شركة وارنر براذرز الأمريكية للإنتاج السينمائي بسبب وجود "راكب مخالف" على أحد قطاراتها، بحسب وسائل إعلام محلية.

وكان الراكب الذي رُفعت بسببه الشكوى دمية آنابيل الشريرة التي ظهرت في فيلم "آنابيل: الخلق" الذي تصدر شباك التذاكر في دور السينما في الجزيرة، بداية هذا الشهر.

ووفقا لصحيفة "يونايتد ديلي نيوز"، قدّمت شركة "هاي سبيد ريل" للقطارات شكواها إلى شركة الترفيه والتوزيع الأمريكية بعدما رأت صورا للدمية على متن أحد قطاراتها منشورة على صفحة وارنر براذرز على فيسبوك.

وقال تشونغ جوي فانغ، المتحدث باسم هاي سبيد ريل، للصحيفة التايوانية إن الدمية "انتهكت اللوائح"، فأي شخص يرغب في تصوير فيلم أو التقاط صور على متن قطارات الشركة لاستخدامها لأغراض تجارية عليه أن يتقدم بطلب للحصول على الموافقة.

"مجرد دمية"

وحذفت وارنر براذرز منذ ذلك الوقت الصور من على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وقالت إنها التقطت من قبل طرف ثالث.

ووفقا لصحيفة "تايوان نيوز"، "بدأ الفريق القانوني للشركة الأمريكية العمل على حل القضية".

وأشاد كثيرون على مواقع التواصل بسعي الشركة التايوانية الخاصة لحفظ حقها بشأن الصور، وقال أحد مستخدمي فيسبوك إن "طلب الاعتذار أمر منطقي للغاية".

وقال المستخدم "باو رونغ رين": "يجب أن ينصب التركيز على استغلال قطارات هاي سبيد ريل في أغراض للتسويق التجاري وليس على دمية آنابيل."

وأضاف: "إذا كنت تصور فيلما أو تجري نشاطات تسويقية في ستارباكس أو ماكدونالدز، عليك أن تحصل على تصريح من الشركة، أليس كذلك؟"

غير أن آخرين أعربوا على اندهاشهم من إثارة القضية، وقالوا إنها مجرد دمية.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة