الهند تشدد الإجراءات الأمنية بسبب فيلم مثير للجدل عن علاقة بين ملكة هندوسية وملك مسلم

الهند تشدد الإجراءات الأمنية بسبب عرض فيلم مثير للجدل مصدر الصورة AFP
Image caption حرق متظاهرون السيارات وهاجموا دور السينما، مطالبين بعدم عرض الفيلم

شددت السلطات الهندية إجراءاتها الأمنية في أجزاء من البلاد بالتزامن مع عرض فيلم آثار احتجاجات عنيفة على مدى أشهر.

وأغلقت السلطات بعض المدارس في إحدى ضواحي مدينة دلهي بعد هجوم على حافلة مدرسية. وقالت دور السينما في عدة ولايات إنها لن تعرض الفيلم.

وتقول جماعات هندوسية متشددة أن فيلم "بادمافات" لم يحترم ثقافتها من خلال تصوير علاقة رومانسية بين ملكة هندوسية وملك مسلم.

وقد تأخر عرض الفيلم لمدة شهرين.

وحرق متظاهرون السيارات وهاجموا دور السينما، مطالبين بعدم عرض الفيلم.

ويوم الأربعاء الماضي، تسبب عرض مقاطع فيديو لأشخاص يهاجمون حافلة مدرسية فى مدينة جورجاون بالقرب من دلهى فى إثارة حالة من الغضب.

ولم يصب أى طفل فى الحادث، لكن المتظاهرين أحرقوا حافلات أخرى، كما خربوا دور سينما خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال العديد من دور السينما في جميع أنحاء الهند إنها لن تعرض الفيلم، خوفا من مزيد من العنف.

ورفضت المحكمة العليا السماح لأربع ولايات بمنع عرض الفيلم لأسباب أمنية، مؤكدة أن ضمان القانون والنظام هو مسؤولية هذه الولايات.

مصدر الصورة EPA
Image caption آثار الفيلم احتجاجات عنيفة على مدى أشهر

ما هو سبب الخلاف؟

مصدر الصورة REUTERS/ Danish Siddiqui

ويلعب نجوما بوليوود ديبيكا بادوكون ورانفير سينغ دور البطولة في الفيلم.

ويحكي الفيلم قصة الهجوم الذي شنه الإمبراطور المسلم علاء الدين الخلجي في القرن الرابع عشر الميلادي على مملكة بعد أن فُتن بجمال ملكتها، بادمافاتي، التي تنتمي إلى طائفة راجبوت الهندوسية.

وتقول جماعات هندوسية ومنظمة تنتمي لطائفة راجبوت إن الفيلم يتضمن مشهد حميمي يحلم فيه الملك المسلم بأنه في علاقة حميمية مع الملكة الهندوسية.

وقال سانجاي ليلا بهانسالي، مخرج الفيلم، إن الفيلم لا يوجد به مثل هذا المشهد على الإطلاق.

لكن انتشار الشائعات بوجود هذا المشهد كانت كافية لإثارة الغضب بين الجماعات الهندوسية اليمينية.

هل الفيلم دقيق من الناحية التاريخية؟

ورغم أن الخلجي شخصية تاريخية، يعتقد المؤرخون أن بادمافاتي شخصية خيالية.

ويُعتقد أن اسم الملكة وقصة الفيلم مستوحيان من قصيدة ملحمية بعنوان "بادمافات" كتبها الشاعر مالك محمد جاياسي في القرن السادس عشر.

وتُمجد القصيدة بادمافاتي التي حرقت نفسها (نوع من أنواع التضحية في الهند) لحماية شرفها من الخلجي الذي قتل زوجها، الملك راجبوت، في إحدى المعارك.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة