الفيلم الروماني "لا تلمسني" يقتنص الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي

المخرجة الرومانية أدينا بينتيلي مصدر الصورة AFP/getty
Image caption قالت بنتيللي إنها لم تكن تتوقع الفوز بهذه الجائزة

حاز فيلم "لا تلمسني" أو "تاتش مي نوت" للمخرجة الرومانية أدينا بينتيلي على جائزة الدب الذهبي لأفضل فيلم في مهرجان برلين السينمائي الثامن والستين.

ويتناول الفيلم عددا من القضايا المتعلقة بالعلاقات الإنسانية، والعلاقة الحميمية بشكل خاص، وأثار جدلا في أروقة مهرجان برلين حيث اتسم بجرأة كبيرة كانت صادمة لعدد من المشاهدين، حسب ما أفادت وسائل إعلام ألمانية.

وقالت بنتيللي إنها لم تكن تتوقع الفوز بهذه الجائزة لفيلمها الذي يمزج بين الحقيقة والخيال مع تناوله العديد من الشخصيات التي تسعى لإقامة علاقات حميمة وإن كانت تخشى منها في الوقت نفسه.

"جزيرة الكلاب": فيلم رسوم متحركة يقاوم الديكتاتورية

وحصلالممثل الفرنسي أنتوني باجون على جائزة الدب الفضي لأفضل ممثل عن دوره في فيلمل"لا بيير" أو "الصلاة" للمخرج سيدراك خان.

وحصلت الممثلة أنا بران من باراجواي على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "الوريثات" أو "ذا أيرس" للمخرج مارسيلو مارتينيسي، بينما حصل فيلم "توارز" أو "الوجه" للمخرجة البولندية مالجورزاتا زوموسكا على جائزة لجنة التحكيم الكبرى.

وفاز المخرج الأمريكي ويس أندرسون على جائزة الدب الفضي لأفضل مخرج عن فيلم الرسوم المتحركة (جزيرة الكلاب) الذي يحكي قصة مدينة يابانية تُرحل كلابها إلى مكب نفايات في إحدى الجزر خلال تفش لمرض أنفلونزا الكلاب.

وتسلم بيل موري الذي أدى بصوته دورا في الفيلم الجائزة في الحفل نيابة عن أندرسون.

وحصل الفيلم المكسيكي "موزيو" (المتحف) على جائزة أفضل سيناريو، وفاز المخرج المكسيكي ألونسو رويزبالسيوس بجائزة الدب الفضي بالاشتراك مع زميله مانويل ألكالا على إخراج الفيلم الكوميدي البوليسي.

ومنحت هذه الجوائز لجنة تحكيم مؤلفة من ستة أشخاص برئاسة المخرج الألماني توم تيكوير، وعُرض في المهرجان الذي بدأ في 15 فبراير/شباط نحو 400 فيلم تنافس 19 منها على جائزة الدب الذهبي.

مصدر الصورة EPA
Image caption حصل الممثل الفرنسي أنتوني باجون على جائزة الدب الفضي لأفضل ممثل
مصدر الصورة AFP
Image caption المخرجة البولندية مالجورزاتا زوموسكا
مصدر الصورة EPA
Image caption تسلم بيل موري الذي أدى بصوته دورا في الفيلم الجائزة في الحفل نيابة عن أندرسون.

المزيد حول هذه القصة