العثور على عارضة بلاي بوي سابقة مقتولة خنقا في منزلها

مصدر الصورة Christina Carlin-Kraft

تم العثور على العارضة السابقة في مجلة بلاي بوي كريستينا كارلين-كرافت مقتولة خنقا في شقتها في إحدى ضواحي فيلادلفيا.

وكانت الشرطة قد عثرت على جثة كريستينا كارلين-كرافت، التي كانت تبلغ 36 عاماً من عمرها في الـ22 من أغسطس/آب الحالي، في غرفة نومها في أردمور ببنسلفانيا.

وقالت شرطة لوريون، إن رجال الشرطة عثروا على جثتها في الطابق الأول في الساعة 21:15 بالتوقيت المحلي يوم الأربعاء الماضي. وحدد مكتب قاضي مقاطعة "مونتغومري" أن سبب الوفاة هو القتل خنقاً برباط حول العنق.

وتعود ملكية الشقة إلى صديقها المصرفي في وول ستريت، الذي كانت على علاقة معه منذ تسع سنوات، حسبما أفادت صحيفة "فيلادلفيا انكوايرر".

وقال أحد المصادر لصحيفة إنكويرر، إن الشرطة كانت تحقق في عملية سطو على الشقة، التي كانت كارلين-كرافت قد أبلغت عنها سابقاً في ليلة السبت عندما كانت خارج المنزل.

واستعادت الشرطة بعض أغراضها المسروقة، بما في ذلك مجوهراتها وحقائب يد باهظة الثمن في جنوب غربي فيلادلفيا يوم الأربعاء الماضي.

وكانوا قد اكتشفوا جثتها أثناء محاولتهم إعادة الأغراض المسروقة التي عثروا عليها في تلك الليلة، بحسب ما أفادت الصحيفة.

عارضة سابقة بمجلة بلاي بوي "حرة في التحدث عن علاقتها بترامب"

بلاي بوي تقاضي موقعا نشر رابطا لصور 500 عارضة بالمجلة

مصدر الصورة Christina Carlin-Kraft
Image caption العثور على جثة كريستينا كارلين كرافت في منزلها أثناء محاولة الشرطة إعادة أغراضها التي سُرقت قبل الحادثة ببضع أيام

وقالت مصادر للصحيفة، إن كاميرات المراقبة أظهرت مشتبهاً ذكراً كان في الشقة في كل من ليلتي السرقة والأربعاء.

وقالت الصحيفة إنه اتضح من خلال كاميرات المراقبة، أن المشتبه به الذي دخل الشقة الأربعاء، لم يغادرها.

وكانت السلطات قد امتنعت عن إعلان اسم الضحية حتى يتم إخبار أقرباءها، لكن أفراد الأسرة كانوا قد أخبروا شبكة سي بي إس في فلادلفيا عن حادثة وفاتها.

وفي صفحتها الرسمية كعارضة، تشير كارلين كرافت إلى مدينة نيويورك كوطن لها.

وتستشهد بأعمالها السابقة مع " فانيتي فير" و " مجلة مكسيم" و " فيكتوريا سيكريت" و " مجلة بلاي بوي".

--------------------

يمكنكم تسلم إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة