وزارة الآثار المصرية: صرحنا بإقامة عشاء في معبد الكرنك لا عقد قران

معبد الكرنك مصدر الصورة Getty Images
Image caption الشركة حصلت على تصريح لإقامة حفل عشاء في الكرنك وليس حفل زفاف

أوقفت وزارة الآثار المصرية التعامل مع شركة سياحية وحررت محضرا ضدها في الشرطة، بعدما أقامت حفل زفاف بداخل معبد الكرنك بالأقصر، في مخالفة للقواعد الحكومية في التعامل مع المواقع والمناطق الأثرية.

وذكر بيان للوزارة أن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن الشركة خالفت التصريح الرسمي الذي حصلت عليه من وزارة الآثار بإقامة "حفل عشاء كما هو متبع وليس عقد قران"، مما استدعى تحرير محضر رسمي ضدها بشرطة السياحة والآثار ضد الشركة.

كما أحالت الوزارة عددا من موظفيها إلى التحقيق على خلفية الحفل، الذي أقيم ليل الخميس.

اكتشاف مقبرة قائد الجيش المصري في عهد الملك رعمسيس الثاني

اكتشاف تمثالين أثريين يعودان للأسرة الـ 19 في العاصمة المصرية

مصر: وقف رحلات المنطاد السياحي في الأقصر

وكان خبراء آثار ونشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي قد أعربوا عن استيائهم من السماح بإقامة حفل زفاف داخل معبد الكرنك بمدينة الأقصر، والذي يعد أحد أهم الآثار في مصر والعالم وشيده الملك سنوسرت الأول قبل أكثر من 4000 عام.

وقال مصطفى الصغير، مدير عام آثار الكرنك، في وقت سابق إن حفل العشاء أقيم بموافقة الجهات المختصة، وفق لائحة قانونية موضوعة من جانب وزارة الأثار، وأنه على هامش حفل العشاء حضر مأذون وأقيم كتب كتاب، وكان العروسان بملابس عادية.

وأضاف المسؤول أن إقامة الحفلات في المعابد ليس شيئا جديد على الإطلاق، موضحا أن حفلا غنائيا أقيم في معبد الكرنك منذ شهرين لصالح مستشفى خيري، وأن الحفلات يتم تنظيمها لزيادة موارد الوزارة وتنشيط السياحة.

وكان الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار قد أصدر قرارا في يوليو/تموز عام 2016، بتحديد أسعار تأجير المناطق الأثرية لإقامة الاحتفالات العامة والخاصة، وللتصوير السينمائي أو الأفلام التسجيلية في المعابد والمناطق الأثرية الفرعونية، وذلك "من أجل زيادة موارد الوزارة المالية"، بحسب القرار.

ومعبد الكرنك من أبرز المزارات السياحية في مصر، إذ يتردد عليه ملايين السياح سنويا.

ويتكون الكرنك، الذي بنى للثالوث الإلهى أمون (أمون رع في العصر الحديث)، وزوجته الالهة موت وابنهم الاله خونس، من مجموعة معابد وبنايات وأعمدة، واستمرت عمليات التوسع والبناء به منذ العصر الفرعونى حتى الرومانى في الأقصر في مصر على الشط الشرقى.

--------------------------------------------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.

المزيد حول هذه القصة