13 فيلما متوسطيا تتنافس في مهرجان الاسكندرية السينمائي

شعار المهرجان

بمشاركة 13 فيلما من 13 دولة تنتمي لحوض البحر المتوسط انطلقت فعاليات الدورة الخامسة والعشرين لمهرجان الاسكندرية السينمائي لدول المتوسط.

وفي كلمتها في حفل افتتاح المهرجان اكدت رئيسته الناقدة خيريه بشلاوي اهمية هذه الدورة كونها "تحتفي بالقدس عاصمة الثقافة العربية لهذا العام".

وقد كرم المهرجان الممثلة التركية هوليا كوسيجيت والمخرج التونسي ناصر خمير الذي لم يحضر.ومن مصر المخرج توفيق صالح والممثلين حسن حسني ومريم فخر الدين.

حفل متواضع

ومن جانبها، قالت الصحفية هويدا حمدي رئيسة صفحة السينما بصحيفة الأخبار المصرية لبي بي سي العربية ان حفل الافتتاح جاء متواضعا بشكل لا يتناسب مع الدورة الخامسة والعشرين واليوبيل الفضي للمهرجان.

كما لفتت حمدي الى الانتقادات التي اثارها اختيار الممثلة المصرية بشرى عضوا بلجنة التحكيم في المهرجان برغم محدودية خبرتها.

واشارت الى انه سيتم إعلان الجوائز يوم الاثنين المقبل.

الأفلام المتنافسة

والاعمال المتنافسة هي فيلم الافتتاح التركي والفيلم الاسباني "الغرباء" والايطالي "فوضى هادئة" والسلوفيني "الى الابد" والكرواتي "كينو ليكا" والقبرصي "العودة الاخيرة الى الوطن" والالباني "حزن السيدة سناجدروفا" واليوناني "في مواجهة الجبل" والفرنسي "حكاية عيد الميلاد" ومن الجبل الاسود فيلم "أنظر الى ماريا بيروفيتش".

والافلام العربية المشاركة في المسابقة هي "داخل البلاد" وهو انتاج جزائري فرنسي للمخرج الجزائري طارق تجية و"سيني شيتا" تأليف واخراج التونسي ابراهيم لطيف.

أما مصر فيمثلها فيلم "لمح البصر" وهو العمل الروائي الاول لمخرجه يوسف هشام وهو مأخوذ عن قصة قصيرة للروائي نجيب محفوظ وهو بطولة حسين فهمي وأحمد حاتم.

وترأس التركية كوسيجيت لجنة التحكيم التي تضم في عضويتها كلا من الكاتب والمخرج الفرنسي ايفان لوموان والمخرج المقدوني ميلكو مانكيفسكي والممثلة المغربية نعيمة الياس والمخرجة الفلسطينية ان ماري جاسر ومن مصر مدير التصوير محسن أحمد والممثلة بشرى.