اليونيسكو: رقصة التانجو تراث ثقافي إنساني

راقصا تانجو
Image caption أثرت الأزمة الاقتصادية على السياحة في الأرجنتين

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم يونسكو رقصة التانجو جزءا من التراث الثقافي الإنساني غير الملموس في العالم.

وتهدف اليونيسكو إلى الحفاظ على التراث الثقافي المعرض لخطر التغيرات العالمية.

وقد تقدمت الأرجنتين والأوروجواي – من حيث انتشرت الرقصة والموسيقى- بطلب لتمتيعها بالحماية.

وتقول اليونيسكو إن على التراث المهدد الذي قُدم بشأنه طلب أن يكون "موروثا من جيل عن جيل" وأن يساهم " في تشكيل هوية الجماعة".

وأضافت اليونيسكو أن الرقصة "تجسد وتشجع التنوع والحوار الثقافي."

وأعربت الأرجنتين عن اعتزازها بفوز التانجو بحماية اليونسكو.

وينتظر أن ينظر مجلس اليونسكو الذي انطلقت أشغاله في أبو ظبي في عدة طلبات من بينها طلب بلجيكا بالاعتراف بموكب الدم المقدس في مدينة بروج، وعدة طلبات من الصين يخص بعضها أوبرا التبت.

وكانت اليونسكو قد اعتبرت أن التراث الشفوي البشري يستحث الحماية مثل التراث الثقافي الملموس كسور الصين العظيم أو الطبيعي كالشق العظيم.

وبعد إدراج كل تراث ضمن لائحة التراث الذي يستحق الحماية تعمل المنظمة على رعايته وعلى نشره.