افتتاح مهرجان دمشق للسينما

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

بمشاركة 275 فيلماً من 52 دولة افتتح في العاصمة السورية مهرجان دمشق السابع عشر للسينما والذي سيستمر لمدة ثمانية أيام.

وأكد محمد الاحمد مدير المهرجان ان الافلام المشاركة تشمل كل الافلام ذات القيمة الفنية العالية التي انتجت في العالم العام الفائت، دون استثناء واحد.

واضاف الاحمد أن المهرجان الذي أصبح سنوياً ودولياً في الذكرى الثلاثين لانطلاقته ، سيساهم في زيادة انتاج الافلام السورية التي ما زال عددها محدوداً رغم مستواها الفني الجيد ، على الاقل ستجبر المؤسسة العامة للسينما – التي يرأسها الاحمد - على انتاج فيلمين او ثلاث في السنة للمشاركة في المهرجان .

ولفت الافتتاح المميز للمهرجان الانظار وقالت الممثلة السويسرية العالمية أوروسولا أندروس للبي بي سي " الافتتاح كان متألقاً جداً ، جميل وجديد ومليئ بالفنتازيا بالنسبة لي ، أحببته جداً وكان مفاجئاً لي بروحه المرحة والممتعة".

وكرم المهرجان مجموعة من ممثلي ومخرجي السينما المحلية والعربية والعالمية من بينهم الممثلتان الاسبانية فيكتوريا ابريل والسويسرية ارسولا اندروس والمخرج البوسني أمير كوستوريتسا والممثلة المصرية يسرا ، والممثلان السوريان خالد تاجا وأمل عرفة ، والمخرجان السوريان مروان حداد ونجدت انزور والتونسي رشيد فرشو والهندي أكبر خان والمنتج السينمائي الفلسطيني حسين القلا.

وسيشارك في المسابقة الرسمية 20 فيلماً عربياً وأجنبياً ، من بينها فيلمان سوريان هما كل ما انتج من افلام في سورية العام الفائت ، انتجتهما المؤسسة العامة السورية للسينما ، وهي مؤسسة تملكها الدولة.

قلة الانتاج

وتعاني السينما السورية من قلة الانتاج ، وتراجع عدد ومستوى صالات العرض السينمائي ، وانصراف الجمهور عن حضور العروض السينمائية ، وابتعاد القطاع الخاص عن الانتاج السينمائي .

وقال الممثل السوري جمال سليمان قال لبي بي سي " السينما تحتاج لامكانات كبيرة، انها تحتاج لامكانات غير متوفرة لنا حالياً".

أما الممثلة السورية مي اسكاف فترى أن اطلاق السينما السورية " يحتاج بشكل ملح لمساهمة القطاع الخاص وكسر احتكار المؤسسة العامة للسينما للانتاج السينمائي، وتغيير القوانين الناظمة للعمل السينمائي".

السينما تحتاج الى امكانيات كبيرة ليست متوافرة لنا حاليا

الممثل السوري جمال سليمان

واحتفاء بالقدس عاصمة للثقافة العربية لعام 2009 سيشهد المهرجان عرض 8 أفلام فلسطينية أوافلام تي تدور حول القضية الفلسطينية ومن بينها الفيلم السوري الجديد "بوابة الجنة "

وأشاد الناقد السوري ابراهيم عابدي بمستوى الافلام الفلسطينية وافلام القضية الفلسطينية المشاركة، واكد أن" بعض هذه الافلام يرتقي الى مستوى عال مثل فيلم المخرجة الفلسطينية آن ماري جاسر والفيلم السوري المخدوعون".

يذكر ان جوائز المهرجان تمنح بشكل منفصل بين الافلام العربية والافلام العالمية، نظراً لعدم قدرة الافلام العربية على المنافسة .

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك