"غير مهنتك" و"استخدم فيسبوك" من بين عدة نصائح لحياة أفضل

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

توقفوا عن اكل اللحوم، اشتروا ملابس ارخص ثمنا بكمية اكبر، اوقفوا اشتراك النادي الرياضي ومارسوا الجري، واذا فكرتم يوما بتغيير الوظيفة، افعلوا ذلك على الفور. هذه بضع نصائح من اصل ثلاثين نصيحة قد تعيشون حياة أفضل إذا اعتمدتموها، كما يقول خبراء في ميادين عدة استطلعت آراءهم صحيفة الأوبزرفر البريطانية في عددها الأول من العام الجديد 2010.

النصيحة الأولى قد تكون معتادة إذ تتعلق بالطعام ... احد المتع في الحياة التي لا يختلف حولها اثنان. لكن لأنها روتينية تنصح افران فوير، مؤلفة كتاب "اكل الحيوانات" بالتوقف عن أكل اللحوم، فالأمر في رأيها لا يتعلق فقط بحقوق الحيوان بل بالاضرار التي تسببها هذه الانواع من الطعام لاجسادنا كالسمنة وامراض القلب وايضا للطبيعة. لكنها تقول أيضا لمن لا يستطيعون العيش بدون تناول اللحوم أن يشتروها من سوق المزارعين او من مكان يمكنكم فيها رؤية المزرعة بانفسكم كي يتأكدوا من جودتها.

الأمر الروتيني الآخر هو الملابس حيث تدرك خبيرة الأوبزرفر أن محبي الأزياء قد لا تجدي معهم النصائح بتوفير نقودهم إلا أنها تدلهم على أفضل السبل للاقتصاد في الإنفاق، وتشير إلى مواقع لبعض المدونيين المحبين للازياء التي تشرح عن التنزيلات، وما اذا كانت هذه القطعة متوفرة ام لا ومتى يمكن الذهاب للشراء ... "في الصباح الباكر مثلا...اي ان تكون او تكوني اول الواصلين".

التغيير الثالث في الحياة قد يكون الاستغناء عن اشتراكات النادي لمزاولة الرياضة في الهواء الطلق، إذ اظهرت احدى الدراسات ان ممارسة الرياضة في الهواء الطلق تساعد على حرق الدهون بنسبة اعلى مما لو زاولت نفس التدريبات في النادي.

التغيير الرابع هو استخدام شبكات التواصل الاجتماعي كالفيسبوك والتويتر إذ يرى جايمس فولر ونيكولاس كريستاكس مؤلفا كتاب "تواصل" ان هذا النشاط يؤثر في حياتنا اليومية وفي مشاعرنا، ومعارفنا، "من نتزوج، لمن نصوت، كيف نصاب المرض.. لذا اذا كنت تعرف عشرين شخصا مثلا وصديقك يعرف عشرين اخرين وهكذا فإن اي تصرف تقوم به يمكنه ان يؤثر بالالاف. لذا عندما تتواصلون على فيسبوك او تويتر فكروا بما يمكن ان تستفيدوا منه او تفيدوا به" كما يقول الكاتبان.

تغيير آخر لكنه جذري هذه المرة ينصح به الخبراء هو تغيير المهنة، وهذا ليس خطأ بحسب مجموعة "مبدلو المهنة"، وهي مجموعة تشكلت في بريطانيا لمساعدة الراغبين في تغيير مهنتهم والعثور على فرص عمل جديد يناسبهم، فقد توصلت دراسة اجرتها "الناس اولا" وهي مجلس قطاع المهنيين للسياحة والضيافة ان اكثر من خمسين في المئة من العاملين في بريطانيا لا يشعرون بالحماسة في وظيفتهم الحالية وان خمسة واربعين منهم يفكرون في تغيير مهنتهم.

نصيحة أخرى هي الالتحاق بمدرسة الحياة، وتعبير التعلم من مدرسة الحياة شائع لكن ما يقصد هنا هو تلك المدرسة في وسط لندن التي توفر أساتذة في جميع ميادين الحياة فإذا كنت تريد استاذا في الفلسفة، او معالجا نفسيا اذ يستطيع هؤلاء ان يساعدوك في التعلم وفي معرفة المجتمع المحيط بك.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك