التحويلات المالية وتأثرها بالازمة الاقتصادية

استمع الى اذاعة بي بي سي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير


ضربت الأزمة المالية العالمية كل شيء. أسعار غذائنا وطعامنا ارتفعت وأسعار العقارات انخفضت قيمة العملات تاثرت والبطالة زادت وهكذا. لكن أحد أهم آثار هذه الأزمة، وهو أثر يقل الحديث عنه لكن يزداد الشعور به، هو تحويلات المغتربين في الخارج. هذه التحويلات تأثرت سلباً؛ فانخفضت بشكل ملحوظ أرقام ونسب النقود التي يرسلها المغتربون إلى أهلهم في الوطن الأم.

هذه التحويلات تعتمد عليها دول بحالها لتأمين مخزونها من العملات الأجنبية. لكنها أيضاً تعد مصدر رزق أسر وأفراد قد يجدوا أنفسهم في مازق حقيقي إن لم تصلهم تلك النقود القادمة من أبنائهم في المغترب. فهل ينطبق هذا عليكم مستمعينا؟ يعني إن كنتم مغتربين، هل قل ما ترسلونه إلى أهاليكم في الوطن؟ وإن كنتم في الوطن، هل قل ما تتلقونه من أقربائكم المغتربين؟ أحمد صلاح زكي، يقدم لنا رأي العلماء والعامة في هذا التقرير.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك