فستان سهرة للاميرة ديانا يباع بـ276 الف دولار

الاميرة ديانا
Image caption اثار الفستان جدلا بعد ظهورها فيه

حقق الفستان الذي ارتده الاميرة ديانا في اول مناسبة رسمية حضرتها بعد خطوبتها على ولي العهد البريطاني الامير تشارلز مبلغ 276 الف دولار امريكي لدى بيعه في المزاد العلني في لندن يوم الالثلاثاء.

فستان التفتا الطويل الأسود هو عبارة عن فستان سهرة اشتراه متحف أزياء في تشيلي حسبما اعلنت دار مزادات كيري تايلور التي نظمت المزاد العلني.

واضافت دار كيري تايلور ان الفستان بيع تقريبا بمبلغ بلغ أربعة أضعاف الثمن الذي قدر له قبل المزاد وهو 50 ألف جنيه إسترليني أي ما لا يزيد عن 70 الف دولار امريكي.

يمتاز الفستان بالجرأة وخلوه من حمالات الكتفين، وهو الأمر الذي أثار الكثير من الجدل عندما ارتدته الأميرة في مارس/ آذار عام 1981، لحضور أولى الحفلات الرسمية بصحبة خطيبها الجديد حينها الامير تشارلز.

يشار الى ان المعلقين حينها قالوا ان هذا الفستان جعل ديانا تبدو كأبهى أفراد الأسرة الملكية في بريطانيا.

كما يذكر ان هذا الفستان من تصميم اليزابيت وديفيد إمانويل، اللذين صمما بعد ذلك فستان الزفاف للأميرة الراحلة.

فستان جديد

وقالت اليزابيت امانويل حينها بعد رؤية ديانا في الفستان الأسود للمرة الأولى: "التحول كان مذهلا جاءت وكانت تبدو مثل مدرسة في روضة أطفال، لكنها الآن تبدو مثل نجمات السينما".

ومع اقتراب الزفاف الملكي في يوليو/ تموز 1981، أعادت الأميرة الفستان إلى المصممين لتعديله نظرا لفقدانها الكثير من الوزن. لكن، بدلا من ذلك قام المصممان بصناعة فستان جديد لها.

يذكر ان الاميرة ديانا لقيت حتفها في حادث سيارة في العاصمة الفرنسية باريس عام 1997، وظل الفستان الأصلي منسيا لسنوات عديدة.