قاضية أمريكية تمنح شركة انتشلت محتويات تيتانيك مبلغ 110 ملايين دولار

منحت قاضية أمريكية شركة للمعارض في الولايات المتحدة مبلغ 110 ملايين دولار وذلك لانتشالها محتويات سفينة تيتانيك التي غرقت بداية القرن العشرين أثناء توجهها من أوروبا إلى السواحل الأمريكية.

Image caption قامت الشركة باستخراج 5500 قطعة من ركام السفينة القابع 4 الاف كيلو متر تحت البحر

وقررت بأن شركة آر أم أس تيتانيك التي قامت بعرض هذه المصنوعات اليدوية في متاحف حول العالم، تستحق الحصول على القيمة السوقية للمصوغات.

ولكن القاضية الفيدرالية التي أصدرت الحكم قالت إنها قد تحتاج إلى سنة كي تقرر كيف ستحصل الشركة على أموال التعويض.

وستقرر المحكمة ما اذا كانت ستمنح الشركة حق ملكية المصوغات أو أن تقوم المحكمة ببيع هذه المصنوعات وتعطي قيمتها للشركة.

يشار إلى أن تيتانيك كانت قد غرقت خلال قيامها بأول رحلة من ساوث هامتون في بريطانيا باتجاه نيويورك في 14 أبريل نيسان 1912 متسببة بمقتل 1500 شخص.

يشار إلى أن الشركة سيرت سبع رحلات استكشافية لموقع حطام السفينة في عمق 4 كيلو متر (2.5 ميل) تحت سطح المحيط الأطلسي ونجحت في استخراج 5500 مصنوعة يديوية.

وغرقت السفينة على بعد 400 ميل قبالة السواحل الكندية، وذلك بعد ساعتين من اصطدامها بجبل جليدي كان طافيا على سطح المحيط.

واكتشف حطام السفينة في العام 1985.

وكانت محكمة أمريكية قد منحت الشركة الحق في العام 1994 في زيارة موقع السفينة واستخراج القطع التي تعثر عليها ولكنها لم تعط الشركة حق ملكية هذه القطع.