تقبيل امرأة يعرض ثلاثة لاعبي كرة ايرانيين للسجن

فعلتهم تعد مخالفة لأخلاقيات ايران
Image caption لم تعرف هوية اللاعبين الثلاثة

يواجه ثلاثة من لاعبي كرة القدم الإيرانيين احتمال السجن لتقبيلهم مشجعة في ايران.

وينص القانون الايراني الذي يتبع أحكام الشريعة الاسلامية منذ الثورة الاسلامية عام 1979 على معاقبة المخالفين بالجلد او الغرامة أو السجن.

وأفاد موقع "راجا نيوز" على الانترنت نقلا عن مصدر لم يسمه: "صدرت مذكرات الاعتقال بحق الثلاثة بسبب تصرفهم غير الاسلامي."

ولم يحدد الخبر هوية اللاعبين الثلاثة ولا الفريق الذي يلعبون له.

ولفت الموقع إلى ان اللاعبين الثلاثة خالفوا أخلاقيات الجمهورية الاسلامية في واحد من مطارات ايران.

وأضاف الموقع "المدرب يحاول حماية لاعبيه من السجن... لكنه قيل له ان اللاعبين يجب أن يتحملوا مسؤولية خطئهم."

وحكم على ممثلة ايرانية مع ايقاف التنفيذ بعقوبة الجلد 74 جلدة في عام 2003 لتقبيلها مخرجا في مهرجان سينمائي.

ومنذ تولى الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الحكم في عام 2005 بدعم من رجال الدين المحافظين، شددت القيود على "السلوكيات غير الأخلاقية" في ايران. وأعيد انتخاب احمدي نجاد العام الماضي في انتخابات متنازع عليها قالت المعارضة انها زورت. وتنفي السلطات هذه المزاعم.

المزيد حول هذه القصة