"أفاتار" أكثر الأفلام قرصنةً للعام 2010

أفاتار
Image caption شعبية أفاتار زادت عبر الانترنت بعدما حصد ست جوائز أوسكار

أظهرت بيانات صادرة عن مدوّنة الكترونية تعنى بتبادل الأفلام، أن فيلم الخيال العلمي "أفاتار" هو أكثر فيلم تعرض للقرصنة للعام 2010.

فقد جرى تحميل فيلم المخرج جايمس كاميرون 16.6 ملايين مرة عبر موقع تبادل ملفات واحد فقط، وفقاً لتأكيد "تورنتفريك".

يليه في المركز الثاني من حيث التعرض للقرصنة الفيلم المستوحى من رواية كوميدية "كيك-آس" بـ11.4 مليون مرة تحميل، يليه فيم ليوناردو دي كابريو "انسبشن" بـ9.7 مليون مرة.

يذكر أن فيلم "ستار ترك ريبوت" لجاي جاي أبرامز كان الأكثر قرصنة للعام 2009، بتحميل 11 مليون مرة.

ويلجأ كاميرون في كثير من الأحيان الى صناعة أفلام الأبعاد الثلاثية (3 دي) على أمل مكافحة القرصنة. لكن ذلك لم يمنع الملايين من تحميل فيلمه الأخير مجاناً.

ورغم تصدره القائمة، حصد "أفاتار" نحو 2.8 مليار دولار في شباك التذاكر في العالم، ليكون بذلك الفيلم الأعلى من حيث الايرادات في التاريخ.

وظهر أيضاً فيلم "هورت لوكر" الحائز على جائزة اوسكار في قائمة الأفلام العشرة الأوائل، وحل في المركز التاسع.

ورغم أن الفيلم كان متوفراً للتحميل عبر مواقع التبادل المجاني منذ العام 2009، الا أن شعبيته زادت عبر الانترنت بعدما حصد ست جوائز أوسكار هذا العام.

شباك التذاكر

من أبرز الغائبين عن لائحة الأفلام الـ10 الأعلى ايرادات على شباك التذاكر لهذا العام "توي ستوري3 " و"آليس في بلاد العجائب".

واللافت أيضاً أن فيلمي "كيك- آس" و"المنطقة الخضراء" لمات دامون حققا شعبية كبيرة على مواقع التحميل، فيما جاءت نتائجهما متواضعة على شباك التذاكر.

وأشار موقع "تورنتفريك" إلى أن الأرقام هذه جمعت من مصادر عدة، ومن بينها تقارير من آلاف متتبعي "بيتتورنت".

وقد احتسب كل ما توفر من نسخ، ومن بينها الإصدارات التي صوّر بكاميرات دور السينما.

المزيد حول هذه القصة