وفاة فتاة اعلان مناهضة الأنوركسيا

ايزابيل كارو في صورة من الحملة
Image caption عانت كارو من الانوركسيا منذ ربيعها الثاني عشر

توفيت عارضة أزياء فرنسية اشتهرت بعد ظهورها في صور عارية ضمن حملة "لا للأنوركسيا" الهادفة الى التوعية لخاطر مرض فقدان الشهية العصبي، والذي كانت تعاني منه نفسها.

وقضت إيزابيل كارو (28 عاماً) في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي بعد تلقيها علاج جراء إصابتها بعدوى في الرئة، وفقاً لما قال المغني السويسري فينسان بيجليه لصحفيين.

لكنه بيجليه نفى معرفته بالسبب المؤكد للوفاة.

وسمحت كارو التي بلغ طولها 164 سنتيمترا وبوزن لم يتجاوز 31 كيلوجراماً لمصور المشاهير أوليفيرو توسكاني بتصوير جسدها الذابل عام 2007 ، في حملة دعائية استقطبت اهتماما عالميا سريعا.

ونقلت وكالة "أ ف ب" عن كارو قولها ذات مرة: "فكرت في أن استخدام معاناتي قد يشكل فرصة لايصال رسالة، ورسم صورة لما تمثله النحافة والخطر الذي تقود إليه- الموت".

وقالت مدربة كارو على التمثيل دانيال دوبروي- بريفو إنها توفيت في فرنسا اثر عودتها من مهمة عمل في اليابان. ولفتت الى ان افراد اسرتها واصدقاءها المقربين حضروا الجنازة التي اقيمت في باريس الشهر الماضي.

وبدأت اعراض المرض على كارو وهي في الـ12 من العمر، واضطرت لدخول العديد من المستشفيات بعدما كادت تميت نفسها جوعا.

ونقل عنها قولها: "انتم تحشون أنفسكم بغذاء مريع كأوزة مسمنة، ولزاما يزداد وزنكم. وما إن تتحرروا حتى تفقدوا الوزن ثانية. هذا ما حدث معي على الأقل".

المزيد حول هذه القصة