حواس يهدد نيويورك باستعادة "المسلة الفرعونية"

الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر، زاهي حواس مصدر الصورة AP
Image caption قال حواس إن حماية آثار مصر مسوؤليته

قال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر، زاهي حواس، إن إذا لم تولي سلطات نيويورك عناية تليق بالنصب العمودي الشهير في "سنترال بارك" والمعروف باسم "المسلة الفرعونية"، فإنه سيتخذ خطوات من أجل إعادته إلى مصر.

وأضاف حواس في رسالة وجهها إلى رئيس بلدية نيويورك، مايكل بلومبرج، إنه يشعر بالاستياء بسبب قلة العناية المخصصة لهذا النصب العمودي (المسلة الفرعونية).

وتابع أن الصور الأخيرة التي شاهدها لهذا النصب تظهر أنه فقد لونه بسبب تعرضه لعوامل الجو.

وجاء في الرسالة التي وجهها حواس إلى بلومبرج "إن مسؤوليتي أن أحمي جميع آثار مصر سواء التي توجد في الداخل أو تلك الموجودة في الخارج".

وتابع "إذا لم تستطع الهيئة المكلفة بسنترال بارك ومدينة نيويورك العناية كما يجب بهذا النصب العمودي، فإني سأتخذ الخطوات الضرورية لإعادة هذه الآثار الثمينة إلى مصر وحفظها من التلف".

لكن مدير الفنون والآثار في الإدارة المسؤولة عن حدائق نيويورك، جوناثان كون، قال "ليس هناك أدلة لها قيمة على أن النصب العمودي (المسلة) تعرض لتآكل".

وأضاف قائلا "عملنا خلال السنوات الماضية مع متحف المتروبوليتان والهيئة المسؤولة عن سنترال بارك لإخضاع النصب العمودي إلى مزيد من التحاليل ومراقبة وضعه".

ويبلغ عمر النصب العمودي المعروف بإبرة كليوبترا 3500 سنة وهو واحد من آثار مصرية قديمة يوجد الجزء الثاني منها في لندن ببريطانيا.

ويُذكر أن النصب العمودي يوجد في نيويورك منذ عام 1880 بعد أن أهداه آنذاك مسؤول مصري إلى حكومة الولايات المتحدة.