المدير العام لبي بي سي يعلن ترك منصبه خريف هذا العام

مارك تومسون
Image caption مدير بي بي سي لاطول مدة منذ السبعينات

ابلغ المدير العام لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) مارك تومسون موظفي الهيئة انه سيترك منصبه خريف هذا العام.

وامضى تومسون في منصبه ثماني سنوات ليصبح اول مدير يتولى المنصب لهذه المدة الطويلة منذ السبعينات.

وشهدت فترة رئاسته لبي بي سي تعرض المؤسسة لعدد من الفضائح وتخفيضات الميزانية وتسريح الموظفين.

الا ان فترة ولايته شهدت ايضا نجاحا للمؤسسة بعدة برامج مثل "ستريكتلي كم دانسنغ" و"فروزن بلانت".

وكان تومسون تولى مهام منصبه في مايو/ايار 2004 عقب استقالة سلفه غريغ دايك اثر انتقاد البي بي سي في تقرير هاتون حول انتحار مفتش الاسلحة ديفيد كيلي بعد الكشف عن تلفيق يتعلق باسلحة الدمار الشامل العراقية.

ويعد المدير العام لبي بي سي مسؤولا عن كل عملياتها من راديو وتلفزيون وانترنت ويعمل تحت امرته حوالى 20 الف موظف.

ولم يكن رحيل تومسون مفاجئا اذ اعلن اللورد باتن، رئيس مجلس امناء بي بي سي، في يناير/كانون الثاني ان الهيئة تبحث عن بديل مناسب ليحل محل المدير العام.

المزيد حول هذه القصة