روبرت دي نيرو يعتذرعن نكتة "سيدة أولى بيضاء"

آخر تحديث:  الخميس، 22 مارس/ آذار، 2012، 13:59 GMT
دي نيرو

زوجة أوباما وصفت النكتة بأنها في غير محلها

اعتذر الممثل الأمريكي روبرت دي نيرو بعد أن تفوه بنكتة عن عدم استعداد الولايات المتحدة الآن لوصول "سيدة أولى بيضاء" إلى البيت الأبيض.

وكان النجم الأمريكي قد تلفظ بالنكتة أثناء تقديمه السيدة الأمريكية الأولى ميشيل أوباما، في حفل لجمع التبرعات للحزب الديمقراطي في مدينة نيويورك.

وقال دي نيرو "لم أعمد بكلامي الذي قلته بأسلوب فكاهي، أن أسيء، أو أحرج أي شخص، خاصة السيدة الأولى".

وانتقد المرشح الجمهوري، نيوت غينغريتش التصريحات قائلا إنها "لا تُغتفر".

وكان دي نيرو، البالغ من العمر 68 عاما، قد أشار إلى زوجة المرشح الجمهوري كاليستا غينغرتش في الحفل قائلا: "كاليستا غينغريتش، كارين سانتورم، وآن رومني. هل تعتقدن أن بلدنا جاهز لسيدة أولى بيضاء؟ هذا سابق جدا لأوانه، أليس كذلك؟"

"في غير محلها"

واعتبر غينغرتش ما قاله دي نيرو "مثيراً للخلافات"، طالباً من الرئيس أوباما الاعتذار.

ثم أضاف غينغرتش: "أعتقد، بالنيابة عن زوجتي، وكارين سانتورم، وآن رومني، أن روبرت دي نيرو كان مخطئاً. وأعتقد أن البلاد جاهزة ليكون لديها سيدة أولى جديدة، ولم يكن عليه أن يصفها مستخدماً مصطلحات عرقية".

وقال السكرتير الصحفي لميشيل أوباما إن تصريحات دي نيرو "في غير محلها".

لكن آن رومني، زوجة المرشح الجمهوري ميت رومني، قالت إنها لم تأخذ ما قاله دي نيرو على محمل الجد، وإنها اعتبرتها نكتة.

وأضافت آن رومني: "أسرع طريقة للوقوع في المتاعب في مجال السياسة، هي قول نكتة. لذلك أعتقد أن روبرت دي نيرو قد تعلّم الدرس".

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك