مردوخ يشن هجوما على بي بي سي بعد كشف برنامج بانوراما اخطاء احدى شركاته

مردوخ مصدر الصورة Reuters
Image caption شن مردوخ هجماته على بي بي سي عبر حسابه على تويتر

يستعد روبرت مردوخ "للتصدي بعنف" لمن اتهموا احدى شركاته باستخدام اساليب القرصنة والتنصت للتخريب على منافسيه من القنوات التلفزيونية.

فقد اتهم برنامج بانوراما على بي بي سي شركة ان دي اس ـ وهي تابعة لمجموعة نيوز كورب التي يملكها مردوخ ـ بتسريب معلومات سمحت بمشاهدة قنوات اي تي في الرقمية مجانا.

وكتب مردوخ على حسابه في تويتر: "يبدو ان كل منافس وعدو يكدس الاكاذيب والسباب".

واضاف: "شئ سئ، يسهل الرد عليه، وهو ما نستعد له".

وكانت نيوز كورب اتهمت تحقيق بانوراما بانه "تضليل واضح".

واصدر مدير العمليات في نيوز كورب تشيس كاري بيانا الاربعاء ادان فيه ما وصفه بانه "ادعاءات بي بي سي غير الدقيقة".

واتهم البيان برنامج بانوراما بتقديم قراءة مشوهة لرسائل بريد الكتروني لتبني عليها اتهامات بلا اساس، وقال ان ان البرنامج يقدم معلومات مغلوطة عن شركة ان دي اس تقلل من اهمية دورها في مكافحة القرصنة وانتهاك حقوق الملكية الفكرية.

وارسلت الشركة المعنية رسالة الى برنامج بانوراما تطالب بسحب الاتهامات مشيرا الى ان بي بي سي "تعمدت تشويه نشاطات شرعية".

الا ان متحدثة باسم بي بي سي قالت ان الهيئة "متمسكة بتحقيق بانوراما".

وكانت اي تي في اطلقت خدمتها الرقمية منافسة لقنوات سكاي التابعة لنيوز كورب عام 1998، وتوفر ان دي اس بطاقات فك الشفرة لسكاي واي تي في وادى تسرب شفرات اي تي في الى امكانية مشاهدتها مجانا.