محكمة مصرية تؤيد حكما بالسجن ثلاثة أشهر على عادل إمام

عادل إمام مصدر الصورة BBC World Service
Image caption أعرب إمام عن اعتقاده بأن الدين شىء ورجل الدين شىء آخر

قضت محكمة مصرية الثلاثاء بتأييد حكم سابق بحبس الممثل المصري عادل إمام ثلاثة أشهر بتهمة إزدراء الأديان.

ورفضت المحكمة الحجج التي تقدم بها الدفاع وأيدت حبس النجم الكوميدي مع الشغل.

وكان المحامي الإسلامي عسران منصور أقام دعوى ضد إمام قبل عدة سنوات اتهمه فيها بإزدراء الأديان عبر أعماله الفنية.

ويرى عسران أن إمام قد أساء إلى الإسلام واتهمه بتحقير الزي الإسلامي والظهور بشكل مسىء إلى الدين في إفلام (مرجان أحمد مرجان) و(الإرهابي) و(السفارة في العمارة) وغيرها.

"لا تعليق"

يذكر أن الحكم السابق صدر غيابيا في فبراير/ شباط الماضي.

وقال إمام لوكالة الأنباء الفرنسية إنه "لن يعلق على الحكم لكنه سيستأنف امام محكمة اخرى".

وأضاف أنه "متمسك بما قدمه من اعمال فنية لاقت تأييدا واقبالا جماهيريا".

وقال إنه لا يوجد في أعماله الفنية ما يسىء إلى أي دين، مضيفا "فرجل الدين وتقديم شخصية رجل الدين شيء، والاساءة إلى الدين شيئا آخر".

قلق فني

وأعرب النجم الكوميدي عن "اعتزازه" بكم الاتصالات التي تلقاها تضامنا معه وتاكيدا على موقفه الفني.

وطالب محامي عادل إمام خلال مرافعته بعدم قبول الدعوى لانتفاء الضرر الشخصي المباشر على المدعي بالحق المدني وإلغاء الحكم بحبس موكله.

وأعرب الدفاع عن اعتقاده بأن الاعمال الفنية التى قدمها لا تسيء الى الاسلام مطلقا وأنه سبق عرضها على هيئة المصنفات الفنية التى وافقت على عرضها بما يؤكد خلوها من اية اساءة او تشويه.

ويأتي تاكيد الحكم على امام في ظل قلق يساور الفنانين والمثقفين المصريين من أن يفرض البرلمان المصري، الذي يهيمن عليه الاخوان المسلمون والسلفيون، قيودا على حرية التعبير وحرية الابداع.

المزيد حول هذه القصة