جون ترافولتا يواجه تهمة جديدة بالتحرش الجنسي

ترافولتا مصدر الصورة AFP
Image caption محامو ترافولتا يصفون التهم بالسخيفة

يواجه الفنان الشهير جون ترافولتا ادعاءات جديدة بالتحرش الجنسي بمدلك ثان.

وقد انضم المدلك إلى قضية سابقة يجري نظرها حاليا ضد ترافولتا، ويطالب المدعي فيها بتعويض قدره مليوني دولار.

وفي وثائق المحكمة المعدلة التي قدمت يوم الثلاثاء، يدعي رجل آخر مجهول أن النجم الشهير حاول أن يبدأ ممارسة الجنس معه في فندق في أتلانتا يوم 28 يناير/كانون الثاني.

وتأتي هذه التهمة الجديدة في أعقاب تهمة لترافولتا بالاعتداء الجنسي على أحد المدلكين في فندق بفرلي هيلز يوم 16 يناير/كانون الثاني.

وعلق مارتن سينغر محامي ترافولتا على التهمة الجديد قائلا "إنها سخيفة تماما مثل الإدعاء الأول."

وأضاف: " ستتم تبرئة موكلي تماما أمام المحكمة من هذه التهم السخيفة وغير الحقيقية."

وأضيف الرجل الثاني إلى أوراق القضية، وهو من سكان جورجيا . وتشير إليه وثائق المحكمة باسم جون دو رقم 2، وهو يدعي أن ترافولتا حك ساقيه ولمس عضوه الذكري وحاول بدء ممارسة الجنس معه أثناء جلسة تدليك خاصة.

وقد تكررت نفس الإدعاءات من المدلك الأول الذي يشار إليه في وثائق القضية باسم جون دو، والذي يتهم ترافولتا بعرض نفسه عليه وطلب ممارسة الجنس معه، وهو ما ينفيه الممثل.

وقد تقدم بالدعويين ضد ترافولتا المحامي أوكوري أوكروتشا الذي يقيم بالقرب من لوس أنجليس، ورفض الممثلون القانونيون لترافولتا هذه التهم ووصفوها بأنها "ملفقة".

واشتهر ترافولتا بدوره في فيلم حمى ليلة السبت، وهو متزوج من كيلي بريستون منذ عام 1991.

المزيد حول هذه القصة