اوباما يتصدر قائمة المعزين برحيل "ملكة الديسكو" دونا سمر

تأبين في هوليوود مصدر الصورة AFP
Image caption صنفت سمر في مصاف كبار نجوم الغناء

انضم الرئيس الأمريكي باراك اوباما الى قائمة المعزين بوفاة المغنية الشهيرة الملقبة بـ "ملكة الديسكو" دونا سمر عن عمر ناهز 63 عاما.

وقال اوباما: "ان صوتها لا يمكن ان ننساه". واضاف: " لقد خسرت صناعة الموسيقى اسطورة في عالم الغناء".

وعبرت المغنية والممثلة الأمريكية باربرا سترايسند عن صدمتها الشديدة عند سماع خبر وفاة سمر.

وكانت سترايسند قدمت اغنية مشتركة ناجحة مع المغنية الراحلة بعنوان "لا مزيد من الدموع" في عام 1969.

وقد خسرت المغنية الأمريكية معركتها مع سرطان الرئة الخميس.

وتجمع العديد من معجبيها في ممشى هوليود للنجوم في لوس انجيلس ووضعوا الأزهار وصورا لها .

ونشأت دونا سمر في بوسطن وبدأت الغناء في فرقة الكنيسة قبل انضمامها الى العديد من الفرق الموسيقية واقامة العديد من الحفلات الموسيقة في الولايات المتحدة الاميركية وخارجها".

وقالت سمر في عام 1989: "لطالما احسست أني سأكون مغنية". واضافت حينها: " استمدت الدعم المعنوي من سكان الحي الذي كنا نسكن فيه اللذين كانوا يقرضونني المال ويقولون لي ردي لنا المال عندما تصبحين مشهورة".

وعملت المغنية الراحلة مع المؤلف والموزع الموسيقي الايطالي الشهير جورجيو موردور وبيت بيلوت.

وصرح موردور ان: "سمر لن تنسى بسبب صوتها الرائع وموهبتها الكبيرة". واضاف: " ان اغنية "اشعر اني احبك" كانت بداية الرقص الاليكتروني".

وكتبت دوللي بارتن: " لا يمكنني تصديق اننا خسرنا مغنية رائعة ثانية" نسبة الى المغنية الشهيرة ويتني هيوستن.

واضافت: " كانت ملكة الديسكو وستبقى كذلك لقد عرفتها ووجدت انها من اطيب الاشخاص واطرفهم".

وقالت كيلي مينوغ : " كانت من اوائل الموسيقيين الذين الهموني"، بينما قال السير التون جون: " ما زالت اغانيها مميزة كما كانت في السابق".

المزيد حول هذه القصة