استعادة لوحة مسروقة لهنري ماتيس قيمتها مليون دولار

آخر تحديث:  الاثنين، 7 يناير/ كانون الثاني، 2013، 12:08 GMT
لوحة"الحديقة"

كانت اللوحة معروفة بحيث يصعب بيعها

عثر في لندن على لوحة "الحديقة" لهنري ماتيس، التي تبلغ قيمتها مليون دولار، والتي كانت قد سرقت من متحف الفن الحديث في ستوكهولم عام 1987.

وكان الذين سرقوا اللوحة قد قاموا بمحاولات لبيعها لنفس المتحف التي سرقوها منه بثمن باهظ.

وستعاد اللوحة الى المتحف السويدي خلال الأسابيع القادمة.

واستمر البحث عن اللوحة 22 عاما.

يذكر أن هناك سجلا للوحات المسروقة، لجأ اليه أحد تجار الأعمال الفنية للتأكد من لوحة قبل شرائها، فاكتشف أنها مسروقة، فاتصل بمدير سجل الأعمال المسروقة كريستوفر مارينيلو وتم الاتفاق على تسليم اللوحة.

ويقول مارينيلو إن دور مؤرخي الفن حاسم في التعرف على اللوحات المسروقة.

يذكر أن مارينيلو، وهو محام، ساهم في استعادة أعمال فنية بقيمة 160 مليون دولار في السنوات السبع الماضية.

وقال مارينيلو ان مدير متحف ستوكهولم كان محقا حين قال انه سيستحيل بيع اللوحة لأنها معروفة جدا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك