اكتشاف مقابر مصرية قديمة بمدينة الأقصر

آخر تحديث:  الجمعة، 11 يناير/ كانون الثاني، 2013، 04:18 GMT
آثار

أوعية استخدمها المصريون القدماء لحفظ أحشاء موتاهم، كجزء من عملية التحنيط

اكتشف علماء آثار إيطاليون مقابر لقدماء المصريين في مدينة الأقصر بجنوب مصر ترجع لأكثر من ثلاثة آلاف سنة.

وقالت وزارة الآثار المصرية إن المقابر تم اكتشافها أسفل قاعة الموتى في معبد امنحتب الثاني الذي حكم مصر في الفترة بين 1427 و1401 قبل الميلاد.

ويقع المعبد على الضفة الغربية لنهر النيل.

وقالت الوزارة إنه تم العثور على بقايا توابيت خشبية وعظام بشرية داخل المقابر.

كما تم العثور على جرار كانت تستخدم لحفظ الكبد والرئتين والمعدة والأمعاء الخاصة بالمتوفي. والجرار مزينة برسوم للأبناء الأربعة للإله حورس.

وكان المصريون القدماء يعتقدون أن هذه الشخصيات - والتي تحمل رؤوس إنسان وقرد وذئب وصقر - تساعد الروح في العثور على طريقها إلى الجنة.

وقالت وفاء الصديق، الأستاذة الجامعية المتخصصة في علم المصريات، لبي بي سي إن الاكتشاف هام لأنه يظهر أن المعابد لم تكن تستخدم فقط في التعبد وإنما كذلك في الدفن.

كما أشارت إلى أن الجرار تتمتع بجودة عالية وهو ما يرجح أن هذه المقابر كانت لأشخاص من الأثرياء.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك