تسجيل جديد لألبوم قديم من أغاني فرقة "البيتلز"

بيفرلي نايت
Image caption بيفرلي نايت أدت الأغنية الأخيرة في الألبوم - تويست اند شاوتز

شارك عدد من الموسيقيين البريطانيين من بينهم أعضاء فرقة "ستيريوفونيكس" لموسيقى الروك وكذلك مايك هاكنول، في جلسات تسجيل تستعيد جلسات فريق البيتلز التي امتدت لعشر ساعات وأثمرت عن إصدار ألبومهم الأول "بليز بليز ميPlease Please Me ".

وكان فريق البيتلز الغنائي المعروف قد سجل، قبل نحو خمسن عاما جميع اغنيات ألبومه تقريبا خلال في يوم واحد، وبالتحديد في الحادي عشر من فبراير/ شباط من عام 1963.

ووصف كيلي جونز، مغني فريق "ستيريوفونيكس" الذي سجل أغنية بعنوان (رأيتها تقف هناك I Saw Her Standing There) ان الالبوم يمثل "صوت فريق مفعم بالحيوية."

ويجري بث الاغنيات مباشرة على أحدى محطات بي بي سي الإذاعية (راديو 2) على مدار 12 ساعة.

سجلت الأغاني في استوديو "آبي رود" في لندن وهو اسم الشارع الذي يرتبط بتاريخ اليتلز،.

المغنية غابريلا ابلين سجلت اغنية "هناك مكان There’s A Place"، وهي الاغنية التي بدأ بها فريق البيتلز جلسة التسجيل التاريخية.

كما غنت المطربة جوس ستون، البالغة من العمر 25 عاما، اغنية "طعم العسل A Taste of Honey" في اداء متميز على الرغم من طابع موسيقى الجاز للاغنية. واعترفت المطربة بأن تسجيلها للاغنية جديد عليها، مضيفة "لم اكن ادرك الاغنية بالفعل، وهناك الكثير من اغنيات البيتلز التي اعتقد انه بامكاني ان اغنيها."

وكانت الاغنية الاخيرة للألبوم هي أغنية "تويست اند شاوت Twist And Shout" التي اعيد تسجيلها خوفا من ان تكون اصابة لينون بالتهاب الحنجرة سببا في ضعف الاداء.

وقد أدتها المغنية بيفرلي نايت التي أدتها مع كورس كامل من المغنين.

Image caption فريق البيتلز سجل ألبومه الأول بليز بليز مي في جلسات متواصلة.

وكتب ايان ماكدونالد، مؤرخ تسجيلات فريق البيتلز، "مع اعادة التسجيل، وجد لينون انه ليس لديه الجديد في الاداء، فتوقفت جلسة التسجيل."

وسجل ايان برودي أغنية (هل تريد معرفة سر Do You Want To Know A Secret) التي سجلت في الاصل بصوت جورج هاريسون في جلسة (راديو 2).

تاريخ فني

بالعودة الى عام 1963 سجل لينون وبول ماكارتني وجورج هاريسون ورينجو ستار بالفعل اربع اغنيات من الالبوم.

وكان لينون يعاني من اصابة بالبرد ويتناول الشاي والجليب ويدخن التبغ كما كان يتناول اقراصا لتخفيف احتقان الحنجرة.

كان الفريق قد بدأ تسجيل الاغنيات في الساعة العاشرة صباحا، وكانت اغنيتهم الاولى هي اغنية (هناك مكان There’s A Place) التي سجلوها من خلال 13 مسارا صوتيا.

وعلى الرغم من ان مدة حجز الاستوديو كانت نحو ثلاث ساعات، انتهى الفريق من تسجيل الاغنية الثالثة في الساعة 10.45 مساء.

ويقول مارك ليوسون في كتابه "سجل اعمال البيتلز"، إن الفرقة "استطاعت بالكاد تسجيل 585 دقيقة انتاج خلال مشوارها الموسيقي المسجل."

وقال المذيع ستيوارت ماكوني، الذي يعرض فيلما وثائقيا من انتاج إذاعة بي بي سي الرابعة بشأن التسجيلات الجديدة المعادة، انه من الصعب تخيل سير الامور في الجلسات الاصلية.

المزيد حول هذه القصة