الممثل البريطاني شون بين يفوز بجائزة أفضل ممثل في مسابقة الجمعية الملكية للتلفزيون ‏

شون بين
Image caption لعب شون بين دوره أستاذ لغة انكليزية في مسلسل "المتهم"

حصل الممثل البريطاني شون بين على لقب أفضل ممثل هذا العام في مسابقة الجمعية الملكية للتلفزيون في مجال البرامج، وذلك لدوره كأستاذ لغة انكليزية في المسلسل التلفزيوني "المتهم".

وكرمت الجمعية الملكية الممثلة أوليفيا كولمان لدورها في أحد الأعمال الدرامية لقناة بي بي سي، والتي تغلبت على منافستها في فريق التمثيل أني ماري، وحصلت على جائزة أفضل ممثلة.

كما فاز العمل الفني شيرلوك على قناة بي بي سي بجائزتين هما أفضل مسلسل درامي، وأفضل كاتب درامي.

تكريم

وفازالمخرج داني بويل بإحدى الجائزتين الفخريتين للمحكمين في هذه المسابقة، حيث تم تكريمه، وهو الحائز على جائزة أوسكار، لدوره في حفل افتتاح أولمبياد لندن 2012، والتي وصفتها اللجنة بأنها "كانت أكثر ليلة مدهشة ومبهرة على شاشات التلفزيون" العام الماضي.

ولم يحضر داني بويل حفل توزيع الجوائز ليلة الثلاثاء، بسبب انشغاله بالتحضير للعرض الأول لفيلمه الجديد النشوة، كما لم يحضر شون بين.

لكن حضر باقي الفائزين لتسلم جوائزهم، ومن بينهم الثنائي التلفزيوني آنتوني ماكبارتلن، وديكلان دونلي، وهما الفائزان بالجائزة المشتركة للآداء الفني المتميز عن دورهما في العمل التلفزيوني "أنا أحد المشاهير، أخرجني من هنا".

الالعاب الاولمبية

وقد حققت تغطية هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي لدورة الألعاب الأوليمبية لندن 2012 جائزة الحدث المباشر من جوائز الجمعية الملكية للتلفزيون، مع منح المشرف على تغطية الألعاب الأوليمبية بالهيئة، ديفيد غوردون، جائزة الإنجاز مدى الحياة.

كما تم تكريم كلير بالدنغ كأفضل مقدمة تلفزيونية، وذلك لعملها في تغطية أولمبياد لندن 2012، وتغطية دورة الالعاب الاولمبية للمعاقين على شاشة القناة الرابعة البريطانية.

وعلى المستوى الدولي، فازت المسرحية الهزلية بنات لينا دورهام بالجائزة الأولى، وتفوقت على الفيلم السينمائي أرض الوطن، والعمل الدرامي الدنماركي بورغن.

وفي مجال الكوميديا، كانت هناك جوائز أيضا حصلت عليها كل من الممثلة جيسيكا هاينز نجمة العمل الفني Twenty Twelve ، والممثل ستيف كوغان، صاحب العمل الفني "مرحبا بأفضل الأماكن في حياتي".

وقدمت الجوائز، والتي كرمت أيضا أعمالا في مجال التاريخ، والفنون، والعلوم، وبرامج الأطفال، في حفل بوسط العاصمة البريطانية لندن، والذي استضافه الممثل الكوميدي جو براند.

وتأسست الجمعية الملكية للتلفزيون عام 1927، وحصلت على اللقب الملكي عام 1966، وهي مؤسسة تعليمية خيرية تقول عن نفسها إنها "المنتدى الرئيسي في بريطانيا للتلفزيون ووسائل الإعلام ذات الصلة".

المزيد حول هذه القصة