جاستن بيبر يتعرض "لهجوم" أثناء حفل في دبي

Image caption منذ فترة، لا يبتعد اسم بيبر عن عناوين الأخبار

اعتلى فرد من الجمهور في حفل للمطرب الكندي جاستين بيبر في دبي خشبة المسرح وجذب نجم موسيقى البوب من الخلف أثناء عزفه على البيانو.

وتمكّن بيبر (19 عاما) من تخليص نفسه وجرى إلى جانب خشبة المسرح، فيما أمسك حراس الأمن بالشخص الذي طرح البيانو أثناء مهاجمة المغني.

وفي وقت لاحق، أعاد بيبر إرسال تغريدات عبر حسابه بموقع تويتر، تصف الحادث. ثم كتب في تغريدة "في دبي، لا شيء يوقف الحفل. وهناك حفلان آخران."

وتظهر مقاطع مصورة بموقع يوتيوب أن بيبر استمر في تأدية فقرته الفنية، فيما اصطحب حراس الأمن المهاجم، وأعادوا البيانو إلى وضعه السابق.

ويقوم بيبر حاليا بجولة فنية حول العالم بدأها في سبتمبر/ ايلول الماضي وتشمل نحو مئة حفل.

"ليست خدعة"

وأفادت تقارير بأن المغني الناجح استراح لمدة ثلاث دقائق بعد الحادث قبل أن يستأنف الحفل.

وفي وقت لاحق، كتب دان كانتر، عازف الجيتار ومدير أعمال بيبر، في تغريدة عبر تويتر "لم يكن الأمر خدعة. فقد اعتلى شخص خشبة المسرح خلال الحفل، وأزيح البيانو من مكانه. الجميع على ما يرام. لا داعي للقلق."

ومنذ فترة، لا يبتعد اسم بيبر عن عناوين الأخبار.

ففي الشهر الماضي، أثار انتقادات حادة ضده على الإنترنت بسبب رسالة كتبها في سجل الزوار بمتحف آن فرناك، وقال فيها إنه كان يأمل أن تكون ضحية الهولوكوست التي يحمل المتحف اسمها من معجبيه.

وكتب بيبر "من الملهم حقا أن أتمكن من المجيء إلى هنا. كانت آن فتاة عظيمة. وكنت آمل أن تكون من المعجبين بي."

ودافعت إدارة المتحف عن المغني الكندي لكنها اعتبرت أن تعليقه "لم يراع المشاعر إلى حد ما."

المزيد حول هذه القصة