حرب النجوم تعود إلى جذورها الإنجليزية

Image caption سلسلة أفلام حرب النجوم جنت أرباحا تتجاوز 4,4 مليار دولار

تقرر تصوير الحلقة الجديدة من سلسلة أفلام حرب النجوم في انجلترا، مما يمثل عودة هذه السلسلة إلى جذورها الانجليزية، حسبما أعلنت الجمعة شركة انتاج لوكاس فيلم التابعة لشركة ديزني.

وجاء في تصريح أصدرته كاثلين كنيدي، رئيسة مجلس ادارة لوكاس فيلم، "لقد كرسنا وقتا واهتماما جديين في العودة إلى جذور حرب النجوم في سعينا لاستلهام الأفكار التي ستدخل في انتاجنا الجديد، وأنا سعيدة جدا للعودة إلى انجلترا واستخدام المواهب الانجليزية العظيمة في هذا المسعى."

يذكر أن حلقات الفيلم السابقة الست صورت جزئيا في الاستديوهات الانجليزية.

وكانت ديزني قد أعلنت في أكتوبر / تشرين الأول 2012 عندما استحوذت على شركة لوكاس فيلم التي أسسها المخرج جورج لوكاس أنها تنوي انتاج ثلاثة أفلام جديدة في سلسلة حرب النجوم.

ورحب وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن بقرار لوكاس فيلم، إذ أطلق يوم الجمعة تغريدة على تويتر قال فيها "خبر عظيم لصناعاتنا الإبداعية، لتكن القوة معنا (وهي من العبارات التي تتردد في أفلام حرب النجوم).

وسيكون الفيلم الجديد الموسوم "حرب النجوم: الحلقة السابعة" من إخراج ج.ج. أبرامز. ومن المقرر أن يصدر الفيلم في عام 2015.

يذكر أن سلسلة أفلام حرب النجوم جنت أرباحا تتجاوز 4,4 مليار دولار منذ إطلاق الحلقة الأولى في عام 1977.