الدنمارك تفوز بمسابقة اليوروفيجين الغنائية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

فازت الدنمارك في مسابقة يوروفيجين الغنائية لهذا العام التي أقيمت في مدينة مالمو السويدية.

وكانت إميلي دي فوريست، مرشحة الدنمارك، الاوفر حظا بين 26 مشاركا، وفازت أغنيتها "دموع فقط" بالجائزة. وجاءت اذربيجان في المرتبة الثانية.

وجاءت بوني تايلور مرشحة بريطانيا في المرتبة التاسعة عشرة، فيما يعد تقدما مقارنة بالعام الماضي الذي جاءت فيه بريطانيا في المرتبة الأخيرة.

وجاءت أوكرانيا في المرتبة الثالثة وتلتها النرويج في المركز الرابع.

وكانت الدنمارك، التي ستستضيف المسابقة العام المقبل، فازت بالجائزة سابقا عامي 1963 و2000.

وشدت أغنية دي فوريست، وهي حافية القدمين، الجمهور، وقالت قبل أن تغني "هذا يجعلني أقرب إلى الأرض، وهو ما يجعلني أكثر راحة".

وقالت دي فوريست في مؤتمر صحفي بعد الفوز بالجائزة "كان أمرا مجهدا جدا للأعصاب ولكنه أيضا أمر رائع"

وأضافت "بالطبع كنت مقتنعة بالأغنية، ولكن الأمر المثير في المسابقة هو أنك لا تعلم ما سيحدث. فوجئت عندما أعلن فوزي".

المزيد حول هذه القصة