الشرطة الألمانية تفكك "شبكة دولية" لتزوير الأعمال الفنية قدرت مبيعاتها بملايين اليوروات

لوحة لكاندنسكي
Image caption استهدفت الشبكة أعمال الرسامين الطليعيين الروس من أمثال كاندنسكي.

قالت الشرطة الألمانية انها فككت شبكة دولية لتزوير الأعمال الفنية يقدر عملها بملايين اليوروات.

واعتقلت الشرطة اثنين من المشتبه في كونهما من قيادي جماعة لتزوير الأعمال الفنية تضم ستة رسامين.

وبدأت حملة بحث واسعة في صالات العرض التشكيلية وبيوت هواة جمع التحف الفنية في ست مدن ألمانية فضلا عن إسرائيل وسويسرا.

ويعتقد أن حلقة التزوير تلك تمكنت منذ عام 2005 من إنتاج وبيع أكثر من 400 عمل فني مزور.

وقد مررت هذه الأعمال بوصفها أعمالا فنية "غير معروفة سابقا" لعدد من الرسامين الطليعيين الروس أمثال فاسيلي كاندنسكي وكازيمير ماليفيتش وناتاليا غونتشاروفا وميخائيل لاريونوف.

وقالت الشرطة إنهم باعوا هذه الأعمال بمبالغ تتراوح بين آلاف ومئات الآلاف من اليوروات.

وإتهم الشخصان المعتقلان، وهما بعمر 41 و67 عاما، ببيع أعمال فنية مزورة لزبائن في ألمانيا وإسبانيا بمبلغ أكثر من 1.7 ملبون يورو خلال العامين الماضيين.

ويعتقد إن الشركاء الآخرين في حلقة التزوير يحملون جنسيات روسية وإسرائيلية وألمانية وتونسية.

وقد سجن قبل عامين أحد خبراء تزوير اللوحات الألمان وزوجته لتزويرهما أعمالا فنية لرسامين أقل شهرة.

وقد خدع عدد من المتعاملين المعروفين ببيع الأعمال الفنية بشراء هذه اللوحات المزورة.

المزيد حول هذه القصة