بيع لوحة لفرانسيس بيكون في مزاد علني بنحو 142 مليون دولار

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بيعت لوحة للرسام البريطاني فرانسيس بيكون بنحو 142 مليون دولار أمريكي في أحد المزادات بنيويورك لتصبح أغلى لوحة على الإطلاق تباع في مزاد علني.

وتعد لوحة " ثلاثية لوشيان فرويد " التي بيعت في دار كريستي للمزادات الشهيرة واحدة من أبرز أعمال بيكون.

وبيعت اللوحة بعد 6 دقائق فقط من المزايدة عليها وذلك بحسب مسؤولي دار كريستي.

وكان الرقم السابق لأغلى لوحة تباع في مزاد علني مسجلا باسم لوحة " الصرخة" لادفارد مونك وبيعت بنحو 120 مليون دولار أمريكي.

ولم تعرض اللوحة التي رسمت عام 1969 مطلقا في السابق للبيع في مزاد.

وكان الثمن المتوقع لها قبل المزاد 80 مليون دولار أمريكي.

ولم تكشف دار المزادات عن هوية المشتري حتى الآن.

المزيد حول هذه القصة