المغني الأمريكي ايمينيم سعيد لنجاته من الإدمان

مغني الراب الأمريكي ايمينيم
Image caption ايمينيم يقول إنه بحال أفضل الآن وقادر على التواصل مع الجمهور ‏مرة أخرى. ‏

قال نجم الراب الأمريكي ايمينيم خلال مقابلة على "راديو بي بي سي 1" إنه يشعر بالسعادة لتخلصه من مشاكل الإدمان التي كان يعاني منها.

وأضاف ايمينيم (41 عاما) أنه قضى وقتا في المستشفى عام 2005 للعلاج من إدمان الحبوب المنومة.

وأكد ايمينيم، واسمه الحقيقي مارشال ماذرز، أنه بحال أفضل الآن وأنه قادر على التواصل مع الجمهور مرة أخرى.

وأضاف: "أعلم أن هناك الكثير من المدمنين في هذا العالم، وأن الكثير ممن لديهم مثل هذه المشاكل قد لا يمكنهم التغلب عليها."

وتابع: "أعتقد أن الشيء الوحيد الذي يدفعني للاستمرار في التقدم للأمام هو الموسيقى، والحب، ولذا فأنا ممتن جدا لذلك."

وصدر الألبوم الثامن للنجم الأمريكي بعنوان "مارشال ماذرز إل بي 2" يوم الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وردا على سؤال حول نظرته لمستوى الشهرة الذي يحظى به، قال ايمينيم: "لم أكن أبدا ساعيا إلى جذب الانتباه، ولا أريد أن أذهب إلى مكان لكي أقول 'انا هنا'."

وتحدث ايمينيم عن خططه للمستقبل، وقال: "أنا دائما أكتب، ومن المرجح أن أستمر في ذلك دائما." وأضاف: "ومهما كان ما سأقرره، أعتقد دائما أنني أريد أن أفعل شيئا له علاقة بالموسيقى."

وحصل مغني الراب الأمريكي على جائزة أفضل فنان لعام 2013 خلال الحفل الأول لتوزيع جوائز موقع "يوتيوب" الموسيقية.

المزيد حول هذه القصة