رحيل أحمد فؤاد نجم شاعر العامية المصرية

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

توفي شاعر العامية المصري المعروف أحمد فؤاد نجم بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 84 عاما.

يعد نجم أحد أهم الشعراء الذين يكتبون بالعامية المصرية، واشتهرت قصائده السياسية الرافضة للاوضاع السياسية السائدة في مصر والبلاد العربية، لاسيما تلك المغناة منها.

اشتهر نجم بلقب "الفاجومي"، وارتبط اسمه بالملحن والمغني الشيخ إمام الذي شكل معه ثنائيا معروفا اشتهر بأداء الأغاني الشعبية التي حملت صبغة سياسية عكست روح الاحتجاج في الشارع المصري بعدما عرف بـ "نكسة" 1967.

وكان محل سكن الثنائي الشيخ إمام ونجم في محلة "خوش قدم" في العاصمة المصرية ملتقى للمثقفين والناشطين اليساريين المعارضين.

وقد سجن نجم ورفيقه غير مرة بسبب انتقاداتهما الدائمة للحكومات المصرية المتعاقبة وطبيعة فنهما الشعبي التحريضي.

ولد نجم في مايو/أيار 1929 في قرية بمحافظة الشرقية لأم فلاحة وأب يعمل ضابط شرطة، وكان من بين 17 ابنا للعائلة لم يتبق منهم على قيد الحياة سوى خمسة.

Image caption ارتبط اسم نجم بالملحن والمغني الشيخ إمام.

وعاش طفولة صعبة بعد وفاة والده وتنقل في العمل في مختلف المهن، قبل أن يشتهر كشاعر بعد فوز ديوانه بجائزة الكتاب الأول في مسابقة ينظمها المجلس الأعلى لرعاية الآداب والفنون، وكان حينها في السجن.

وقد صدر ديوانه الأول في شعر العامية المصرية (صور من الحياة والسجن) بمقدمة من الكاتبة المعروفة سهير القلماوي.

وقد اختارته المجموعة العربية في صندوق مكافحة الفقر التابع للأمم المتحدة سفيرا للفقراء في عام 2007.

على الصعيد الاجتماعي عرف نجم بزيجاته المتعددة، واشهرها زواجه من الممثلة عزة بلبع والكاتبة صافيناز كاظم وثلاث أخريات، وله عدد من الأحفاد.

المزيد حول هذه القصة