أغنية عيد الميلاد لماريا كاري تحقق مبيعات قياسية

ماريا كاري في إحدى حفلاتها
Image caption حققت أغنية كاري لعيد الميلاد رقماً قياسياً بمبيعاتها في المملكة المتحدة

رغم مرور 19 عاماً على إصدارها، حققت أغنية ماريا كاري لعيد الميلاد "كل ما أريده لعيد الميلاد هو أنت" مبيعات وصلت إلى مليون نسخة في بريطانيا.

وبحسب البيانات الرسمية الصادرة من الشركة الموزعة، حققت مبيعات الأغنية رقماً قياسياً بعد أن وصلت إلى 68 ألف نسخة في 2013.

وقالت كاري "أشكر كل معجبي في بريطانيا. مع حبي، ماريا".

احتلت مبيعات الأغنية المركز الثاني عند صدورها عام 1994، بينما احتلت أغنية "ابق يوما آخر" لفريق إيست 17 المركز الأول. وكانت الأغنية ضمن قوائم أفضل المبيعات ثمان مراتٍ منذ صدورها.

عادت الأغنية لقوائم المبيعات في 2007، وكانت دائماً ضمن أفضل 40 أغنية في ديسمبر/كانون الأول.

كما احتلت المركز العشرين في العام الماضي، والمركز 12 في آخر تحديث للقوائم.

وكان العام الماضي هو أول مرة تصل فيها أغنية كاري إلى قائمة أفضل 40 أغنية في الولايات المتحدة.

وهي واحدة من 142 أغنية تخطت مبيعاتها المليون نسخة في تاريخ مبيعات الأغاني في بريطانيا.

الأغنية من تأليف وانتاج كاري وولتر أفاناسي، وطرحت لأول مرة في ألبوم "عيد ميلاد مجيد"، حيث حققت إيرادات عالمية بقيمة 50 مليون دولار منذ صدورها.

ووصلت مبيعات أغانٍ أخرى مليون نسخة مثل "عيد ميلاد أبيض" لبينج كروسبي و"عيد ميلاد سعيد للجميع" لسلايد و"هل يعلمون إنه عيد الميلاد" لباند آيد.

وتعمل كاري حالياً على تجهيز ألبومها الجديد المنتظر صدوره في مطلع 2014.

المزيد حول هذه القصة