آبي كلانسي تفوز في نهائي "هيا نرقص!"

آبي كلانسي في نهائي المسابقة
Image caption كانت هذه هي أول مشاركة لكلانسي وسكورجانيك في المسابقة

فازت عارضة الأزياء آبي كلانسي بمسابقة برنامج “هيا نرقص!“ (Strictly Come Dancing) لعام 2013، الذي تنتجه بي بي سي.

وللمرة الأولى في تاريخ البرنامج، كان كل متسابقي النهائي من النساء.

حيث تغلبت كلانسي في الجولة النهائية من المسابقة على الممثلة ناتالي غوميد، مذيعة برنامج "بي بي سي بريكفاست" سوزانا رييد، والمغنية صوفي إليس-بيكستور.

وإذا ما كانت قد فازت بالمسابقة، كانت ريد لتصبح المذيعة الثالثة من برنامج بي بي سي بريكفاست التي تفوز بالمسابقة. حيث فازت المذيعة ناتاشا كامبلينسكي في الموسم الأول، بينما فاز مذيع فقرة الرياضة كريس هولينز عام 2009.

وشارك الراقص ألياز سكوريانيتش مع كلانسي في الرقص، حيث كانت هذه أول مشاركة للمتسابقَين في البرنامج. وقالت كلانسي إن البرنامج هو "أفضل خبراتها".

وحضر زوج كلانسي، لاعب كرة القدم الإنجليزي بيتر كراوتش، الحفل النهائي، وذلك بعد إحرازه هدفا لنادي ستوك سيتي الإنجليزي في مباراةٍ في وقت سابق من اليوم قبل وصوله إلى استوديو البرنامج.

وكان مشاهدو البرنامج قد صوتوا لتحديد الفائز في نهائيات المسابقة، دون احتساب أصوات لجنة تحكيم البرنامج. حيث تلقى البرنامج أكثر من ستة ملايين صوت، إلا أن بي بي سي قررت عدم إعلان نسب التصويت لكل متسابقة، وهو ما يعني عدم الإفصاح عن الفائزتين بالمركزين الثاني والثالث.

يذكر أن كلانسي بدأت حياتها العملية عام 2006 في برنامج تلفزيون واقعي تحت اسم "عارضة بريطانيا القادمة الأولى".

ورغم عدم فوزها بالمسابقة إلا أن البرنامج كان انطلاقة لحياتها العملية، كما شاركت في برامج أخرى مثل "مطبخ هيل" وبرنامج "هذا الصباح"، كخبيرة أزياء.