تحطيم عمل خزفي لأي ويوي بقيمة مليون دولار في احتجاج فنان أمريكي

مصدر الصورة Reuters
Image caption يضم المعرض عددا من الأنية الخزفية التى رسمها أي ويوي

يواجه فنان أمريكي من ولاية فلوريدا حكما بالسجن بسبب قيامه بكسر إناء خزفي من أعمال الفنان الصيني أي ويوي بهدف الاحتجاج على سياسات معرض للفنون.

ووجهت تهمة ارتكاب جريمة بحق الفنان ماكسيمو كامينيرو البالغ من العمر 51 عاما بعدما حطم الإناء الخزفي الذي تبلغ قيمته مليون دولار في معرض بيريز للفنون في ولاية ميامي الأمريكية.

وكان كامينيرو يعترض على سياسة المعرض التى منعت تقديم أعمال الفنانين المحليين للجمهور من خلال صالاته التى تضم عددا من الاعمال الفنية العالمية.

يذكر أن الفنان الصيني أي ويوي قد تم اعتقاله من قبل السلطات في بلدة عام 2011.

ويستضيف المعرض عددا من أعمال الفنان الصيني حتى منتصف الشهر المقبل.

وقال أحد أفراد الشرطة أن كامينيرو قام برفع الإناء من فوق الأرض وعندما قام أفراد الشرطة بمطالبته بتركها ألقاها على الأرض فتحطمت.

من جانبه أكد كامينيرو أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا الثلاثاء لتوضيح موقفه لكنه أخبر جريدة محلية أنه قام بتحطيم الإناء احتجاجا على سياسة المعرض.

وقال كامينيرو "لقد فعلت ذلك لأجل الفنانين المحليين في ميامي الذين لا تتاح لهم فرصة عرض أعمالهم هنا".

وأكد كامينيرو أن تصرفه كان بدافع تأثره بأعمال أي ويوي شخصيا.

ويعد الإناء واحدا من بين 12 إناء خزفي متنوعة الأحجام تم طلاؤها بألوان زاهية أكد أي ويوي نفسه أنها تعود أساسا لعهد أسرة هان التاريخية.

ويوجد في المعرض ثلاث صور متتابعة باللونين الأبيض والأسود تمثل أي ويوي في وضع الوقوف ماسكا بإناء خزفي ثم يتركة يسقط ليتحطم على الأرض.

وقال كامينيرو إنه اعتبر أن هذه الصور تمثل دعوة موجهة إليه من أي ويوي لينضم إليه في أسلوب احتجاجي مميز.

المزيد حول هذه القصة