معرض ايطالي يقلل من شأن إلقاء عمل فني في القمامة

مصدر الصورة FLIP PROJECT SPACE
Image caption وصفت أمينة المعرض التغطية الإعلامية للحادث بأنها "مبالغة"

قللت أمينة معرض فني بمدينة باري جنوبي ايطاليا من شأن مزاعم بأن عاملة نظافة تخلصت من عمل فني باعتباره قمامة.

وأفادت تقارير الأسبوع الماضي بأن عاملة نظافة بمعرض سالا مورات الفني أزالت بالخطأ عملا فنيا مصنوعا من أوراق الصحف والورق المقوى.

لكن أمينة المعرض، آلا روشان، صرحت لبي بي سي بأن مكونات العمل الفني موجودة داخل صناديق من الورق المقوى، ولم يتم استخراجها بعد.

وقالت روشان إن "عاملة النظافة لم تر العمل الفني نفسه."

وأضافت أنه "كانت هناك أعمال فنية في ساحة العرض من المقرر نصبها يوم المعرض صباحا."

ومضت قائلة إن العمل الفني كان مغلفا بورق مقوى وأن قطعة من الفينيل كانت ملفوفة بالداخل.

وأضافت "عاملة النظافة اعتقدت أنها تتخلص من ورق مقوى."

وانتقدت أمينة المعرض التغطية الإعلامية للحادث بوصفها "خرجت عن نطاق السيطرة" واتسمت بـ"المبالغة".

وقالت روشان إن "الخسارة محدودة مقارنة بحجم معرضنا الذي يضم أعمالا لخمسة وتسعين من الفنانين والكتّاب وغيرهم."

واعتبرت أن الحادث أصبح "بمثابة فرصة بالنسبة للبعض للتعبير عن انتقادهم للفن المعاصر بأنه لم يعد مميزا إلى حد أنه يبدو كالقمامة."

وتقدّر القيمة المالية للعمل الفني بنحو عشرة آلاف يورو.

المزيد حول هذه القصة