مقدم البرامج الأمريكي ديفيد ليترمان يعلن تقاعده

ليترمان وأوباما مصدر الصورة AFP
Image caption يمزج برنامج ليترمان بين محاورة كبار الشخصيات والتقارير الساخرة

أعلن مقدم البرامج الأمريكي، ديفيد ليترمان، تقاعده بحلول عام 2015 في حلقة يوم الخميس من برنامجه "ذا ليت شو".

ويبلغ ليترمان 66 عاما، وهو من أبرز الأسماء في التليفزيون الأمريكي، إذ أمضى 11 عاما في تقديم برنامجه "ليت نايت" في قناة إن بي سي، ثم أمضى 21 عاما كمقدم برامج في شبكة سي بي إس التليفزيونية.

وقال ليترمان إنه أخبر رؤسائه في شبكة سي بي إس إنه سيتقاعد بعد انتهاء تعاقده خلال عام.

ويُعرف ليترمان بمزجه بين محاورة كبار الشخصيات وتقديم التقارير الكوميدية، مثل فقرة "القوائم الساخرة" أو فقرة الفيديو "كاميرا القرد"، والتي تم فيها ربط كاميرا في قرد أثناء تجوله في الاستوديو.

وبدأ ليترمان عمله كمذيع لبرامج الإذاعة ومقدم للنشرة الجوية في التليفزيون المحلي. ثم انضم إلى فرقة كوميدية في مسلسل عُرض في شبكة سي بي إس، واشتركت فيه ماري تيلر مور عام 1978.

وبعد عامين، حصل على برنامجه الصباحي الخاص في إن بي سي، واستمر لعدة أشهر فقط رغم حصوله على ثلاثة جوائز إيمي.

منافسة طويلة

وبعد ذلك، بدأ برنامجه "ذا ليت نايت"، ورآى الكثيرون أنه خليفة جوني كارسون في برنامجه "ذا تونايت شو"، إلا أنه خسر هذا اللقب بعد تقاعد كارسون عام 1992 وقدوم جاي لينو ليخلفه.

وانتقل ليترمان بعد ذلك إلى سي بي إس ليبدأ منافسة طويلة مع لينو، والتي تصدرها لينو لمعظم الوقت.

ويأتي تقاعد ليترمان بعد شهرين من تقاعد لينو من تقديم برنامج "ذا تونايت شو".

وحل جيمي فالون محل لينو، وبحسب تقديرات شركة نيلسن للتسويق التليفزيوني، يبلغ متوسط عدد مشاهدي فالون نحو 5.1 مليون مشاهد في الأسبوع، في مقابل 2.9 مليون مشاهد لبرنامج ليترمان.

وقال رئيس قنوات سي بي إس، ليزلي مونفيز، إن ليترمان "منح مشاهدي التليفزيون آلاف الساعات من الكوميديا والحوارات الجادة في برنامجه، بالإضافة إلى وجهات النظر الأمينة في الأحداث القومية. كما استطاع أن يجعل المشاهير والساسة والإدارة، وأنا من بينهم، في حالة ترقب مستمر."

شائعات عن البديل

وبدأت التكهنات بشأن من سيخلف ليترمان، وتضمنت أسماء مثل كريغ فيرغسون، وجون ستيوارت، وكونان أوبرين، وتشيلسي هاندلر، وستيفن كولبرت.

وقالت نجمة برنامج "جيرلز" في إتش بي أو في تغريدة على تويتر أنها تأمل أن توسع شبكة سي بي إس من دائرة اختياراتها. "أحب ليترمان، لكنني مهتمة بمعرفة التنوع الذي سيحل في برنامج "ذا ليت نايت". أحاول ألا أكون متشائمة."

المزيد حول هذه القصة