راهبة شابة تحصد المركز الأول بمسابقة "ذا فويس" الإيطالية

الراهبة ومقدم البرنامج بعد إعلان فوزها مصدر الصورة Other
Image caption حققت أغنية واحدة للراهبة الشابة، كريستينا سكوسيا، أكثر من 50 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب.

فازت الراهبة الشابة، كريستينا سكوسيا، بالجائزة الأولى في برنامج المواهب الغنائية "ذا فويس" بعد أن أحدثت ضجة واسعة على مواقع الإنترنت عقب ظهورها في النسخة الإيطالية من البرنامج.

وبعد إعلان فوزها بالمركز الأول، وقفت الراهبة في زيها الكنسي وهي ترتدي صليبا، وحمدت الله على انتصارها.

وحقق فيديو أدائها لأغنية "أليشيا كيز" (لا أحد)، أكثر من 50 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب.

وترى سكوسيا، البالغة من العمر 25 عاما، أن أغانيها تعبر عن "جمال الله، فحضوري هنا ليس بيدي، لكنه بفضله. فأنا لست هنا لأبدأ مشوار فني، لكنني أريد توصيل رسالة".

وأضافت أنها تتبع تعليمات البابا فرانسيس بأن تكون الكنيسة الكاثوليكية أقرب للعامة. وأنشدت إحدى الترانيم على المسرح.

وقبل المسابقة النهائية يوم الخميس، قالت إن شهرتها ترجع إلى "التعطش للمرح والحب ورسالة جميلة ونقية".

وتنوي الراهبة العودة إلى مقر ديرها في ميلان، وقالت إنها ستكون سعيدة بالعودة إلى الغناء مع الأطفال في الكنيسة.

وكانت الراهبة كريستينا قد أبهرت الحكام دون رؤيتها في تجارب الأداء في المراحل الأولى من المسابقة في مارس/آذار.

وعندما اكتشف الحكام المفاجأة في اختيارهم، قالت "عندي موهبة أقدمها لكم".

وازدادت شعبيتها في إيطاليا، البلد الكاثوليكي، وحول العالم.

وتضمنت أغنياتها على المسرح أغنية سيندي لوبير"الفتيات يردن المرح"، وأغنية بون جوفي "العيش في الصلاة".

وجذبت الراهبة كريستينا انتباه الممثلة ووبي غولدبيرغ، بطلة الفيلم الكوميدي "سيستر أكت" ( أو الراهبة المرحة)، وغردت بوضع رابط على الإنترنت يقود لأحد أغنيات كريستينا، وقالت: "عندما تريد أن تشاهد شيئا يشبه الراهبة المرحة".

مصدر الصورة Other
Image caption حقق فيديو أداء الراهبة لأغنية أليشيا كيز، "لا أحد"، أكثر من 50 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب
مصدر الصورة Other
Image caption وشاركت الراهبة كايلي مينوغ الغناء على المسرح الشهر الماضي

المزيد حول هذه القصة