أسبانيا تعيد قطع أثرية قيمة إلى كولومبيا بعد معركة قضائية طويلة

Image caption تعود القطع الأثرية للقرن الـ 16

أعادت السلطات الاسبانية 691 قطعة أثرية إلى كولومبيا صادرتها الشرطة أثناء عملية للقبض على أفراد عصابة لتهريب المخدرات منذ 11 عاما.

ومعظم القطع المصنوعة من الخزف ذات قيمة تاريخية وأثرية ضخمة إذ ترجع إلى عام 1400 قبل الميلاد.

وكان أحد أفراد العصابة قام بتهريب القطع خارج أمريكا الجنوبية ضمن عمليات لغسيل الأموال .

وتم تسليم القطع القيمة الى السلطات الكولومبية التي نقلتها بدورها إلى العاصمة بوغوتا بعد امر قضائي صدر في مدريد في يونيو/حزيران الماضي.

وخاضت كولومبيا معركة قضائية طويلة مع أسبانيا لتجنب مصادرة القطع أو اعادتها لمالكها وأودعت القطع الاثرية طوال تلك الفترة في متحف أمريكا بمدينة مدريد الاسبانية.

وتشمل القطع الأثرية منحوتات خزفية وتماثيل وآلات موسيقية ترجع للقرن الـ 16 أي قبل الاحتلال الاسباني لأمريكا الجنوبية.

ومن المقرر أن تقيم كولومبيا معرضا العام المقبل لاتاحة الفرصة للجماهير لمشاهدة القطع النادرة، بحسب ما أعلنت الخارجية الكولومبية.

يذكر أن القطع الأثرية تمثل جميع الحضارات التي عاشت في المنطقة في تلك الفترة.

مصدر الصورة BBC World Service
مصدر الصورة BBC World Service
مصدر الصورة BBC World Service

المزيد حول هذه القصة